ملفهم لم يغلق بعد.. درويش للميادين نت: إطلاق سراح 3 نشطاء في البحرين

رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان باقر درويش يقول للميادين نت إن السلطات البحرينية أخلت سبيل الناشطين الحقوقين الثلاثة ابتسام الصايغ ومحمد الشاخوري ورضى القطري لكن ملفهم لم يغلق ومازالوا عرضة للملاحقة القضائية والاعتقال خصوصاً بعد توجيه تهم كيدية لهم.

 السلطات البحرينية أخلت سبيل الحقوقية ابتسام الصايغ

 قال رئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان باقر درويش إن السلطات البحرينية أخلت سبيل الناشطين الحقوقين الثلاثة ابتسام الصايغ ومحمد الشاخوري ورضى القطري.

وقال درويش في تصريحات خاصة للميادين نت إنّ السلطات البحرينية أخلت سبيل الناشطين الحقوقين الثلاثة الذين تم توجيه تهم لهم تتعلق بحرية التعبير عن الرأي "لكن الملف لم يغلق ومازالوا عرضة للملاحقة القضائية والاعتقال، خصوصاً بعد توجيه تهم كيدية لهم بناءً على اعترافات تم انتزاعها تحت وطأة التعذيب".

وبحسب درويش فإن الخطوة المطلوبة هي "شطب الدعوى الجنائية وملاحقة الجناة عبر المساءلة القانونية للمتورطين بتعذيبهم من العناصر الأمنية في جهاز الأمن الوطني".

وأوضح درويش أنه "لو تم أخذ المعايير القانونية لتم الإفراج عن كافة معتقلي الرأي، فإخلاء سبيل هؤلاء الضحايا اعتراف ضمني بأن هناك الكثير من الحالات، لو كانت هناك أدلة جدية بادعاءات السلطة لكان العكس"، ووصف القضاء بالمسيس.