مارادونا من دون نادٍ

الأسطورة الأرجنتيني دييغو مارادونا يترك تدريب جيمناسيا لابلاتا الأرجنتيني.

الأسطورة دييغو مارادونا

أعلن الأسطورة الأرجنتيني دييغو مارادونا ترك تدريب جيمناسيا لابلاتا الأرجنتيني لتنتهي قبل الأوان مهمّة أخرى في مسيرته التدريبية.

وكتب مارادونا على صفحته في "إنستغرام": ”هذا القرار يؤذي روحي كلها“.

وكان مارادونا، الذي تولّى مهمته في أيلول/ سبتمبر الماضي، قال إنه سيستمر فقط إذا بقي غابرييل بليغرينو رئيساً للنادي بعد الانتخابات.

لكن بليغرينو انسحب من السباق بعد انهيار تحالف انتخابي.

وكانت مهمة مارادونا، بطل العالم عام 1986 والذي يُنظر إليه باعتباره من أعظم اللاعبين على مر العصور، إنقاذ النادي القادم من لابلاتا من الهبوط.

وخسر مارادونا أول ثلاث مباريات ورغم فوزه بثلاث من مبارياته الخمس بعد ذلك، فإن الفريق لا يزال في منطقة الهبوط.