فيلايني يتعافى ويغادر المستشفى

نادي شاندونغ لونينغ الصيني يُعلن أن لاعبه البلجيكي مروان فيلايني غادر المستشفى، وذلك بعد ثلاثة أسابيع من العلاج جرّاء إصابته بفيروس "كورونا".

  • فيلايني يتعافى ويغادر المستشفى
    فيلايني اللاعب الوحيد في الدوري السوبر الصيني الذي أُصيب بـ "كورونا"

أفاد نادي شاندونغ لونينغ الصيني، اليوم الثلاثاء، أن لاعبه البلجيكي مروان فيلايني غادر المستشفى، وذلك بعد ثلاثة أسابيع من العلاج جرّاء إصابته بفيروس "كورونا".

وسيبقى لاعب وسط مانشستر يونايتد الإنكليزي السابق 14 يوماً في الحجر الصحي. 

وقال شاندونغ في بيان مقتضب: "تم تقييم حالة فيلايني الصحية واعتُبر أنه تعافى وأُخرج من المستشفى". 

ويعد فيلايني البالغ 32 عاماً، اللاعب الوحيد في الدوري السوبر الصيني، ممن أُعلن إصابتهم بفيروس "كوفيد-19".

وكان النادي الصيني أكّد في بيان له في 22 آذار/ مارس الماضي، إصابة لاعبه بالفيروس موضحاً أنه تم اكتشاف ذلك بعد عودته من خارج البلاد. 

وكانت الصين، التي بدأ فيها فيروس "كوفيد-19" قبل انتشاره في شتى أنحاء العالم، من أوائل الدول التي علّقت معظم المنافسات الرياضية على أراضيها، ثم سارت على خطاها البطولات الأخرى في العالم بأجمعه.