ريال مدريد يقترب من لقب "الليغا"

ريال مدريد يعود بانتصار ثمين من خارج قواعده، ويصبح على بعد انتصار واحد لتحقيق لقب الدوري الإسباني.

  • لاعبو ريال مدريد يحتفلون بهدف مندي (تويتر)
    لاعبو ريال مدريد يحتفلون بهدف مندي (تويتر)

اقترب ريال مدريد من تحقيق لقبه الـ34 في الدوري الإسباني، بعد أن عاد بانتصار ثمين خارج قواعده من أمام مضيفه غرناطة بنتيجة (2-1)، أمس الاثنين، ضمن منافسات الجولة الـ36 من "الليغا".

ولم يتأخر ريال مدريد في تسجيل هدف التقدم حيث سجل في الدقيقة الـ10 عن طريق الفرنسي فيرلان ميندي الذي سجل أول أهدافه بقميص "الملكي" منذ انضمامه للفريق في بداية الموسم الحالي.

ولم تمر 6 دقائق حتى أضاف الفرنسي وهداف الفريق كريم بنزيما الهدف الثاني، ليرفع رصيده التهديفي هذا الموسم إلى 19 هدفاً، وهو الثاني في قائمة الهدافين بفارق 3 أهداف خلف قائد برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ومع بداية الشوط الثاني، قلص أصحاب الأرض الفارق بهدف عن طريق الفنزويلي داروين ماتشيس في الدقيقة 50.

وأضاف ريال مدريد 3 نقاط إلى محصلته في صدارة جدول الترتيب، وبات على بعد خطوة من استعادة لقب "الليغا" الغائب عن خزائن النادي منذ موسمين.

ووصل الريال إلى انتصاره التاسع على التوالي، وهو الفريق الإسباني الوحيد الذي انتصر في كل لقاءاته منذ عودة الدوري، من بعد التوقف الذي تسبب به فيروس كورونا.

ورفع الفريق رصيده إلى 83 نقطة محافظاً بها على فارق النقاط الأربع مع "البلوغرانا" قبل جولتين على نهاية الموسم.

أما غرناطة فلم تؤثر الخسارة على موقعه حيث ظل في منتصف الجدول (المركز 10) برصيد 50 نقطة.

بدوره، أبدى قائد ريال مدريد سرجيو راموس، سعادته بالفوز على غرناطة مؤكداً أنه ينبغي التعلم من عدم تكرار الأداء الذي قدمه الفريق في الشوط الثاني، الذي قلص فيه أصحاب الأرض الفارق وكادوا يدركون التعادل، حيث أسف راموس لأن الفريق لم يستطع السيطرة على اللقاء كما فعل في الشوط الأول. 

أما مدرب الفريق زيدان قال إنه لا يمكنه "طلب المزيد" من لاعبيه بعد حصد 9 انتصارات متتالية، رغم إقراره بمعاناتهم على ملعب "لوس كارمينيس" بسبب غياب الكرة عنهم.

وفي مباراة أخرى، خسر فياريال على ملعبه "لا سيراميكا" أمام ضيفه ريال سوسييداد (1-2)، ضمن منافسات الجولة نفسها، لتتبخر آماله في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.