أتلتيكو مدريد ينتصر ومايوركا يودع "الليغا"!

أتلتيكو مدريد يقترب من تأمين المركز الثالث المؤهل لدوري أبطال أوروبا، وإشبيلية يسقط في فخ التعادل.

  • توماس بارتي محتفلاً بتسجيله الهدف الثاني
    توماس بارتي محتفلاً بتسجيله الهدف الثاني

اقترب أتلتيكو مدريد من تأمين المركز الثالث في الدوري الإسباني، بفوزه (2-0) على مضيفه خيتافي، بينما فرض ريال سوسيداد التعادل السلبي على ضيفه إشبيلية في الجولة قبل الاخيرة من المسابقة (الأسبوع الـ37).

وافتتح ماركوس يورنتي التسجيل في الدقيقة 54 لأتلتيكو، وأضاف الغاني توماس بارتي الهدف الثاني للضيوف في الدقيقة 81.

كما رفع أتلتيكو رصيده إلى 60 نقطة في المركز الثالث في حين تجمد رصيد خيتافي عند 54 نقطة في المركز السابع.

واقتنص سوسيداد  على ملعبه نقطة من إشبيلية بتعادلهما بدون أهداف، لينفرد الفريق "الباسكي" بالمركز السادس المؤهل للدوري الأوروبي  برصيد 55 نقطة، في حين أصبح رصيد إشبيلية 67 نقطة على بعد نقطتين من أتلتيكو، قبل جولة على الختام.

وضمن الأتليتي وإشبيلية المشاركة في النسخة المقبلة من دوري أبطال أوروبا، لكن الجولة الأخيرة في "الليغا" ستحسم مركزيهما الثالث والرابع.

ويستقبل أتلتيكو مدريد في الجولة الأخيرة على ملعبه ريال سوسيداد، في حين يستضيف إشبيلية على ملعبه فالنسيا.

وحسم ريال مدريد لقب "الليغا" للموسم الحالي بفوزه ضمن منافسات الجولة نفسها (2-1) على فياريال، واحتل غريمه برشلونة المركز الثاني بعد سقوطه امام اوساسونا بهدفين لواحد.

في هذا السياق، أقر مدرب أتلتيكو مدريد، دييغو سيميوني، بأن ريال مدريد هو الفريق الأجدر للتتويج بلقب "الليغا".

وقال سيميوني عقب الفوز على خيتافي "بدون شك البطل دائماً هو الأفضل".

وتابع "قدّم ريال مدريد أداء رائعاً قاده للفوز خلال العشر جولات الأخيرة، وعندما يفوز فريق بـ10 مباريات متتالية، فلا يمكن سوى تهنئته، بعيداً عن المركز الذي يحتله".

وودع نادي مايوركا دوري القسم الأول بالخسارة على ملعبه (1-2) أمام غرناطة في الجولة قبل الأخيرة من المسابقة.

وتجمد رصيد مايوركا بعد الخسارة عند 32 نقطة في المركز قبل الأخير، وبات على بعد أربع نقاط من منطقة الأمان، قبل جولة واحدة، ليتأكد هبوطه رسمياً.

ولحق مايوركا بنادي إسبانيول الذي تأكد هبوطه مبكراً، حيث يحتل المركز الأخير في المسابقة برصيد 24 نقطة.