فلامنغو يعود إلى البرازيل بفوز... و27 إصابة بكورونا!

27 إصابة في صفوف نادي فلامنغو البرازيلي في الإكوادور.

  • كان فلامنغو في الإكوادور يخوض مباراة في كأس ليبرتادوريس
    كان فلامنغو في الإكوادور يخوض مباراة في كأس ليبرتادوريس

كانت محصّلة فريق فلامنغو البرازيلي في الإكوادور الفوز على المضيف برشلونة غواياكيل 2-1 في كأس ليبرتادوريس... و27 إصابة بكورونا في صفوفه.

إذ تعرّض مدرب فلامنغو، الإسباني دومينيك تورينت، وثمانية من لاعبي الفريق وخمسة من أعضاء الجهاز الفني وثلاثة إداريين للإصابة بكورونا المستجد ما يرفع عدد الإصابات بالفيروس في بعثة الفريق التي كانت متواجدة في الإكوادور إلى 27، بحسب صحيفة "غلوبوسبورت" البرازيلية.

وعاد فلامنجو إلى البرازيل الأربعاء بعدما فاز 1-2 الثلاثاء على برشلونة جواياكيل الإكوادوري في كأس ليبرتادوريس ، ووفقا لموقع (جلوبوسبورت) فقد أصيب بكورونا 17 عضوا جديدا من البعثة وبينهم المدرب وعدة لاعبين شاركوا في المباراة.

ووفقاً لـ "غلوبوسبورت" ينتظر النادي إجراء المصابين فحصاً ثانياً، مضيفاً أنه بسبب عدد الإصابات المرتفع في الفريق فإن فلامنغو سيطلب تأجيل مباراته المقرّرة الأحد المقبل أمام بالميراس في الدوري البرازيلي.

وكانت سلطات مدينة غواياكيل الإكوادورية تعتزم إرجاء مباراة برشلونة وفلامنغو الثلاثاء بعد الإعلان عن وجود عشر حالات إصابة بكورونا في صفوف الفريق البرازيلي، إلا أن وزارة الصحة الإكوادورية سمحت بإقامتها.