محمد علي يوارى الثرى في لويفيل

أسطورة الملاكمة محمد علي كلاي يوارى الثرى في مسقط رأسه مدينة لويفيل بولاية كنتاكي الأميركية وسط حشد كبير ضمنه قادة وشخصيات ومشاهير من داخل الولايات المتحدة ومن خارجها.

محمد علي كلاي (أ ف ب)
محمد علي كلاي (أ ف ب)
ووري أسطورة الملاكمة محمد علي كلاي الثرى في مسقط رأسه في مدينة لويفيل بولاية كنتاكي الأميركية، بحضور شخصيات ومشاهير أميركيين وعالميين.

وودع حي باركلاند حيث نشأ كلاي، أسطورة الملاكمة للمرة الأخيرة، وذلك إثر مرور جنازته هناك، وسط هتافات مثل "علي . علي. علي" و"مرحباً بك في دارك يا بطل".
ومنذ الساعات الأولى من صباح الأمس، احتشد مئات المواطنين في المنزل الذي نشأ فيه الملاكم الأسطوري لتكريمه.

واستغل الحاضرون فترة انتظار مرور الجنازة لالتقاط الصور عند أبواب المنزل الذي عاش فيه محمد علي عندما كان طفلاً يدعى "كاسيوس كلاي".
وقالت ميليسا تومسون، إحدى سكان الحي في منفذ لبيع المياه لوكالة الأنباء الإسبانية " إفي"، "سنفتقده. كان قادراً على حشد الجميع. بيض وسود. اثرياء وفقراء. كبار وصغار".