سقوط ألمانيا وفوز إسبانيا وإيطاليا والبرازيل ودياً

سلسلة من المباريات الودية تلعب استعداداً لكأس أوروبا "يورو 2016" الذي تستضيفه فرنسا ومئوية "كوبا أميركا" التي تستضيفها الولايات المتحدة الأميركية الشهر المقبل.

من مباراة ألمانيا وسلوفاكيا الودية (أ ف ب)
فاجأ المنتخب السلوفاكي نظيره الألماني بطل العالم، بالفوز عليه ودياً في عقر داره بثلاثة أهداف مقابل هدف، في إطار الإستعداد لبطولة كأس أوروبا "يورو 2016".

وافتتح منتخب "المانشافت" التسجيل عبر ماريو غوميز في الدقيقة 13 من ركلة جزاء، قبل أن يعادل مارك هامسيك لسلوفاكيا في الدقيقة 41، قبيل ثلاث دقائق من هدف التقدم للمنتخب الضيف الذي سجله ميشال دوريس.

وأصبح اللعب شبه مستحيل في الشوط الثاني من المباراة بسبب عاصفة كانت بدأت خلال فترة الاستراحة، لكن جوراي كوشكا استطاع زيارة الشباك وتسجيل الهدف الثالث للمنتخب السلوفاكي في الدقيقة 52 من عمر المباراة.

وفاز المنتخب الإسباني بدوره في وديته الأولى قبل كأس أوروبا على البوسنة والهرسك بثلاثة أهداف لواحد في المباراة التي تألق فيها اللاعب مانويل أجودو "نوليتو" واحتضنها ملعب "سانت جالين".
وبخلاف الهدفين وكلاهما سجل بطريقة رائعة، فإن "نوليتو" ترك أكثر من مراوغة ولعبة تدل على عبقرية فطرية ستفيد إسبانيا كثيراً في البطولة التي ستنطلق في فرنسا الشهر المقبل.
وجاء هدف نوليتو الأول في الدقيقة 11 بتسديدة في المقص لم يتمكن الحارس اسمير بيغوفيتش من منعها من الدخول للمرمى على الرغم من أنه لمسها بيده.
وأضاف اللاعب الهدف الثاني بعد سبع دقائق بكرة علوية ساقطة فاجأ بها الدفاع والحارس ليثبت قدرته على إضافة المزيد للفريق الذي يقوده المدرب فيسينتي ديل بوسكي.
وتعرض ادين دزيكو لاعب البوسنة للإصابة في الدقيقة 22 ثم سجل أمير سباهيتش هدف البوسنة الأول من ركنية حولها داخل المرمى بعدما تفوق على المدافع مارك بارترا في الدقيقة 29.
وتمكن بدرو من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 94 بعدما حول كرة انياكي ويليامز التي كان الحارس تصدى لها إلى داخل المرمى.

من جهته استطاع المنتخب الإيطالي أن يفوز بهدف يتيم على المنتخب الإسكتلندي في الودية التي أقيمت على أرضية ملعب "تاقلعي الوطني" في مالطا، استعداداً للـ "يورو" القادم.
وكانت اللقطة الوحيدة المضيئة في اللقاء هو الهدف الذي أحرزه غرازيانو بيلي في الدقيقة 57 إثر تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت على يسار الحارس الإسكتلندي.

أما المنتخب البرتغالي فقد خرج بفوز كبير على نظيره النرويجي في إطار المباراة الودية التي أقيمت بينهما على ملعب "الدراغاو" بمدينة بورتو البرتغالية، استعداداً للبطولة الأوروبية الأكبر.
وافتتح المخضرم ريكاردو كواريزما باب التسجيل في الدقيقة 13 بطريقة رائعة بعد تسديدة مقوسة سكنت أقصى الزاوية اليسرى لمرمى النرويج، لينتهي الشوط الأول بهذه النتيجة.
وفي الشوط الثاني ضاعف رافاييل غيريرو النتيجة في الدقيقة 65 بعد تنفيذ متقن للركلة الحرة التي مرت من فوق الحائط وسكنت الشباك، قبل أن يختتم إيدر الثلاثية في الدقيقة 70 إثر متابعته لكرة عرضية من الجانب الأيمن ليحولها داخل الشباك
وشهد اللقاء غياب ثنائي ريال مدريد الإسباني، النجم كريستيانو رونالدو، وبيبي، لخوضهما نهائي دوري الأبطال أمام أتلتيكو مدريد، بالإضافة إلى ناني وبرونو ألفيش، ثنائي فنربخشه التركي، الذي كان يلعب نهائي كأس تركيا يوم الخميس الماضي أمام غالاتا سراي.

كما حقق المنتخب التركي فوزاً ودياً قاتلاً أمام نظيره المونتنيغري بهدف نظيف في اللقاء الذي أقيم على ملعب الأول "أنطاليا أرينا"، استعداداً للـ "يورو" القادم.
وانتظر صاحب الأرض حتى الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للقاء ليحرز هدف الفوز عبر لاعب الوسط محمد توبال بصناعة لاعب برشلونة الإسباني، أردا توران.

من جانبه سقط المنتخب الروماني أمام نظيره الأوكراني ودياً بنتيجة 3-4 في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب "تورينو الأولمبي" بإيطاليا، استعداداً لكأس أوروبا القادم.
وانتهى شوط المباراة الأول بالتعادل الإيجابي بهدف في كل شبكة، فقد تقدمت رومانيا في الدقيقة 23 عبر غابرييل تورخي قبل أن يعادل المنتخب الأوكراني النتيجة قبل نهاية الشوط بدقيقتين بواسطة رومان زوزوليا.
وفي بداية الشوط الثاني، أمطرت أوكرانيا شباك رومانيا بثلاثة أهداف في غضون 11 دقيقة عبر كل من أوليكساندر زينشينكو ويفجين كونوبليانكا و اندريه يارمولنكو في الدقائق 48 و54 و59 على الترتيب
وفي آخر ربع ساعة، أحرزت رومانيا هدفين عبر الثنائي دنيس أليبك ونيكولاي ستانسيو في الدقيقتين 74 و84 على الترتيب.


واستعداداً لمئوية "كوبا أميركا" التي ستنطلق في الثالث من الشهر المقبل وتستضيفها الولايات المتحدة الأميركية، فاز المنتخب البرازيلي على نظيره البنمي ودياً بهدفين دون رد.
واستهلت البرازيل التهديف في بداية الشوط الأول من اللقاء عبر جوناس أوليفيرا في الدقيقة 2، في حين حمل الثاني توقيع غابرييل باربوسا في الدقيقة 74.

وفي الإطار عينه، اكتسح المنتخب الأميركي ودياً منتخب بوليفيا برباعية نظيفة.
وسجل أهداف المنتخب الأمريكي كل من جياسي زارديس في الدقيقة 26 و52، وجون بروكس في الدقيقة 37، واللاعب الصاعد كريستيان بوليسيتش.

وفاز المنتخب المكسيكي على باراغواي ودياً في أول اختبار قبل بطولة "كوبا أميركا".
وفازت المكسيك بهدف سجله اللاعب أندريس غواردادو في الدقيقة 32 من الشوط الأول، بالمباراة التي احتضنها ملعب "جورجيا دوم" في أتلانتا بالولايات المتحدة.

وحقق منتخب بيرو فوزاً مقنعاً على نظيره السلفادوري بثلاثة أهداف لواحد ودياً داخل اطار الاستعدادات للبطولة المئوية.

وحققت بيرو الفوز على السلفادور دون نجومها باولو غيريرو الذي جلس على الدكة وكلاوديو بيتزارو وجيفرسون فارفان وخوان مانويل فارغاس، وكلهم لم يتم استدعائهم لـ "كوبا أميركا".
وسيطرت بيرو على الشوط الأول من المباراة، التي احتضنها ملعب "روبرت إف كينيدي" في واشنطن وحضرها 10 آلاف مشجع، دون أي مشكلات بسبب غياب الحدة في اللعب والايقاع البطيء الذي سارت به المواجهة.
وشهد الشوط الأول تقدم بيرو في الدقيقة 11 عبر راوول رويدياز ثم أضاف أندي بولو الهدف الثاني في الدقيقة 60، قبل أن يقلص نيلسون بونيا النتيجة لصالح السلفادور في الدقيقة 81، ولكن يوشيمار يوتون سجل الهدف الثالث في الدقيقة الثالثة بعد التسعين.