"الصحة العالمية": كل الافتراضات بشأن منشأ فيروس كورونا مطروحة للبحث

منظمة الصحة العالمية تبقي الباب مفتوحاً أمام احتمالات منشأ فيروس كورونا، بعد أيام من استبعاد فريق المحققين في ووهان تسرب الفيروس من مختبر صيني.

  • مدير عام منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة، إن جميع الافتراضات في تحقيق المنظمة حول منشأ كوفيد-19 "لا تزال مفتوحة".

وكان فريق تحقيق تقوده منظمة الصحة العالمية في الصين قد أعلن، هذا الأسبوع، أنه لم يعد يواصل بحث مسألة ما إذا كان الفيروس تسرب من معمل، وهو الأمر الذي اعتبره الفريق "غير محتمل بدرجة كبيرة".

وقال تيدروس: "أثيرت بعض الأسئلة عما إذا كان تم استبعاد بعض الافتراضات. لكن بعد أن تحدثت مع بعض أعضاء الفريق أودُّ التأكيد على أن جميع الافتراضات لا تزال مطروحة وتتطلب مزيداً من التحليل والدراسة".

وأوضح الفريق أن افتراضاته الأساسية هي أن الفيروس مصدره خفاش، رغم أن هناك عدة سيناريوهات محتملة لكيفية انتقاله إلى البشر، ربما بإصابة مجموعة أخرى من الحيوانات.

ويتكون فريق منظمة الصحة العالمية من 17 خبيراً صينياً و17 خبيراً دولياً، وهو بصدد إصدار تقريره بشأن ما توصل إليه خلال الزيارة التي شملت 233 مركزاً صحياً في ووهان، إضافة إلى العديد من المقابلات والزيارات.