الاحتلال يواصل قصف مناطق في غزة وشهداء في منزل بوسط جباليا

شهيدان وعدد من الإصابات في قصف إسرائيلي استهداف منزلاً في وسط مخيم جباليا شمالي قطاع غزة من دون سابق إنذار.

  • الطيران الاسرائيلي يستهدف منزل في مخيم جباليا (وسائل التواصل الاجتماعي).
    الطيران الاسرائيلي يستهدف منزلاً في مخيم جباليا (وسائل التواصل الاجتماعي).

أفاد مراسل الميادين باستشهاد شخصين في قصف إسرائيلي استهدف منزلاً بوسط مخيم جباليا، ووقوع عددٍ من الإصابات.

كذلك قصف الاحتلال الإسرائيلي أراضي زراعية شمال شرقي خان يونس، إضافة إلى قصفه منطقة زلاطة شرقي محافظة رفح جنوبي قطاع غزة، وشن عدداً من الغارات على بلدة القرّارة جنوبي قطاع غزة.

واستهدفت طائرات الاحتلال مجموعة من المواطنين شرق خان يونس جنوبي قطاع غزة. كذلك تعرض محيط جمعية الوئام في بيت لاهيا لقصف إسرائيلي، وآخر في عزبة بيت حانون شمالي قطاع غزة.

ولفت مراسل الميادين في غزة إلى أنّ "الاحتلال يستخدم أسلحة متطورة بينها طائرات مسيرة وصواريخ ثقيلة جداً في عدوانه على غزة"، إضافة إلى "أسلحة متطورة تسحب المباني نحو الأسفل، وأنّ الفرق الطبية تعاني نقصاً في معدات الإنقاذ".

واستشهد 5 أشخاص على الأقلّ معظمهم من الأطفال وأصيب عشرة من جرّاء قصف إسرائيلي استهدف مخيم جباليا أمس، ليرتفع عدد الشهداء منذ بدء العدوان الإسرائيليّ إلى 31 بينهم 6 أطفال، وعدد الجرحى وصل إلى 253.

وبدأ الاحتلال الإسرائيلي الجمعة عدواناً على قطاع غزّة الجمعة، وأعلنت "سرايا القدس"، في إثره، ارتقاء تيسير الجعبري شهيداً، وهو قائد عسكري في شمالي قطاع غزة. في المقابل، بدأت "سرايا القدس" عملية رد على عدوان الاحتلال  الإسرائيلي على القطاع، بإطلاق صليات من الصواريخ في اتجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة.