القوات الأمنية العراقية تلقي القبض على عدد من عناصر "داعش"

القوات الأمنية العراقية تلقي القبض على عدد من عناصر داعش في نينوى والموصل وصلاح الدين، وتقول إنّ من بينهم من كان يسعى للقيام بعمليات اغتيال.

  • إلقاء القبض على إرهابي ينتمي لداعش كان يسعى لقيام بعمليات اغتيال. (أرشيف)
    إلقاء القبض على إرهابي في منطقة حيّ السماح في الجانب الأيسر لمدينة الموصل. (أرشيف)

ألقت القوات الأمنية العراقية القبض على أحد عناصر داعش الأمنيين في محافظة نينوى شمال العراق. 

وذكر بيان لشرطة المحافظة أنّ قوة مشتركة تمكّنت "بناء على معلومات استخبارية دقيقة ومن خلال تعاون المواطنين" من إلقاء القبض على الإرهابي (ع ع س م)، الذي كان يعمل بصفة مقاتل بما يسمى "ديوان الجند" خلال فترة سيطرة داعش على مدينة الموصل. 

وأعلنت السلطات أنّه تم القبض على الإرهابي في منطقة حيّ السماح في الجانب الأيسر لمدينة الموصل.

من جهته، قال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة يحيى رسول إنه وبإشراف مباشر من قبل القائد العام للقوات المسلحة، ألقى جهاز مُكافحة الإرهاب القبض على الإرهابي المُكنى " أبو جراح " والذي عمل بمنصب ما يسمى أمر مفرزة عسكرية في ولاية الجنوب، والذي ظهر في مقاطع فيديو وكان يُنشد لعصابات داعش الإرهابية. 

بدورها، قالت خلية الإعلام الأمني في بيان أنّه بناءً على "المتابعة والتعقب الاستخباراتي ومقاطعة المعلومات في إطار  تعقب العناصر الإرهابية البارزة تمكنت وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية من إلقاء القبض على الإرهابي المكنّى "أبو رسول" والذي اعترف ابتدائياً وصدقت أقواله قضائياً بأنه انتمى لداعش وعمل ضمن المفارز الإرهابية بالسيطرات الوهمية للعصابات الإرهابية  في قضاء الشرقاط".

وذكر بيان الإعلام الأمني بأنّ الموقوف اعترف أيضاً بأنه عمل في عام 2020  "آمر مفرزة أمنية إرهابية للاغتيالات ضمن محافظة صلاح الدين و كُلّف باغتيال عدة مواطنين أبرياء".

وقالت مصادر أمنية إنّ مبادرة وكالة الاستخبارات لاعتقال الإرهابي منعت تنفيذه لعمليات الاغتيال التي كان ينوي القيام بها، مبيّناً أنه تمّ اتخاذ الإجراءات القانونية بحقّه وفق أحكام المادة أربعة إرهاب.

يأتي ذلك بعد يومين على استشهاد 8 عراقيين وإصابة 19 آخرون، بينهم عسكريون بهجوم استهدف مجلس عزاء جنوب محافظة صلاح الدين شمال العراق.

مراسل الميادين نقل عن مصادر أمنية عراقية تأكيدها أن عناصر من داعش نفّذوا الهجوم على ناحية يثرب جنوب صلاح الدين، وأنه تمّ بتفجير عبوة ناسفة تبعها هجوم بالأسلحة على الأهالي.

وفي 28 تموز/يوليو تمكّنت تشكيلات جهاز مُكافحة الإرهاب التابعة للقوات المسلحة العراقية من إلقاء القبض على 14 إرهابياً من تنظيم داعش في مُحافظات مُختلفة من عموم البلاد.