دونيتسك تعلن سقوط ضحايا عسكريين ومدنيين جراء القصف الأوكراني

الشرطة الشعبية في جمهورية دونيتسك تعلن مقتل أحد جنودها وإصابة آخر بجروحٍ خطرة جراء قصف القوات الأوكرانية، كما تعلن مصرع مواطن في إحدى محطات المواصلات العامة.

  • الشرطة الشعبية في جمهورية دونيتسك: لقي مواطن بإحدى محطات المواصلات العامة مصرعه
    الشرطة الشعبية في جمهورية دونيتسك: لقي مواطن في إحدى محطات المواصلات العامة مصرعه

أعلنت الشرطة الشعبية في جمهورية دونيتسك المعلنة من طرفٍ واحد، اليوم الإثنين، مقتل أحد جنودها وإصابة آخر بجروح خطرة جراء قصف القوات الأوكرانية من مدفعية (عيار 122 ملم) وقذائف هاون (عيار 120 ملم).

وجاء في بيان صادر عن الشرطة الشعبية في دونيتسك عبر "تليغرام": "نتيجة للعدوان الأوكراني، قُتل جندي من جنود الشرطة الشعبية، وأصيب آخر بجروحٍ خطرة".

وأضاف البيان: "كما لقي مواطن في إحدى محطات المواصلات العامة مصرعه في إثر قصف بقذائف هاون من عيار 120 ملم".

ووفقاً للشرطة الشعبية في دونيتسك، فتحت قوات الأمن الأوكرانية، ليل الإثنين، النار من مدفعية عيار 122 ملم وقذائف هاون عيار 120 ملم في منطقة كومينترنوفو. وإجمالاً، أطلقت قوات الأمن الأوكرانية حوالى 12 قذيفة من عيار 122 ملم، و50 لغماً من عيار 120 ملم".

وتابع البيان: "الوضع لا يزال حرجاً على خطّ التماس. القوات الأوكرانية لا تتخلى عن محاولاتها لزعزعة الوضع في الجمهورية وبثّ الرعب في قلوب المواطنين".

تراجع حدّة القصف مع استمرار التوتر 

من جهته، أعلن موفد الميادين إلى دونيتسك تراجع حدّة القصف على عدد من المحاور وسط استمرار التوتر، مشيراً إلى وقوع اشتباكات على خط التماس بين قوات شرطة دونيتسك وقوات أوكرانية.

ولفت إلى أنّ "القوات الأوكرانية نسفت مستودعاً للذخيرة تابعاً لقوات دونيتسك في أزوفسكي"، وأن "قوات دونيتسك تحاول تحييد المجموعة الأوكرانية المهاجمة".

وأوضح موفد الميادين إلى القرم أنّ هجوم القوات الأوكرانية في أزوفسكي هو الثاني من نوعه، وهو تطورٌ خطر.

دونيتسك تعلن عن محاولة لتخريب السكك الحديدية 

وفي السياق نفسه، أعلنت الشرطة الشعبية لجمهورية دونيتسك عن محاولة لتخريب السكك الحديدية في المدينة.

وقالت الشرطة، في بيان لها، اليوم: "حوالى الساعة 4.45 من صباح يوم 21 شباط/فبراير، وقع انفجار تلقائي لمخرب أوكراني عند مدخل السوق قرب محطة السكة الحديد عندما حاول تركيب عبوة ناسفة".

وأضافت الشرطة أنها عثرت على "حقيبة فيها عبوة ناسفة ثانية" بجوار الرفات.

وأفاد موفد الميادين إلى القرم، اليوم، بأنّ طلائع المتطوعين وصلوا إلى دونباس لتقديم المساعدة الإنسانية لسكانها.

أوكرانيا تنتهك وقف إطلاق النار في دونيتسك 54 مرة خلال 24 ساعة

وأعلن المكتب التمثيلي لجمهورية دونيتسك الشعبية المعلنة من طرف واحد في مركز مراقبة وتنسيق نظام وقف إطلاق النار، اليوم الإثنين، أن القوات الأوكرانية انتهكت نظام وقف إطلاق النار 54 مرة خلال 24 ساعة، مستخدمة أسلحة محظورة بموجب اتفاقيات "مينسك".

وجاء في بيان المكتب: "خلال الساعات الـ24 الماضية، أبلغ المكتب التمثيلي لجمهورية دونيتسك الشعبية في مركز مراقبة وتنسيق نظام وقف إطلاق النار بـ54 انتهاكاً لوقف إطلاق النار إلى أجل غير مسمى من قبل القوات الأوكرانية".

 روسيا تعلن وصول 61 ألف لاجئ

في هذا السياق، قال القائم بأعمال وزير حالات الطوارئ في الاتحاد الروسي، ألكسندر تشوبريان، إنّ أكثر  من 61 ألف لاجئ من سكان جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين عبروا الحدود الروسية حتى نهاية اليوم الفائت.

وقال تشوبريان: "وفقاً لنتائج العمل خلال الليل، ارتفع عدد الأشخاص الذين وصلوا من المنطقتين المجاورتين في أوكرانيا إلى 61 ألف شخص".

وأشار إلى أن 9 قطارات محملة باللاجئين غادرت إلى مناطق أخرى من الاتحاد الروسي خلال اليوم الماضي.

يُذكر أنّ مدنيَين قتلا، أمس الأحد، خلال محاولة اختراق وهجوم شنّه الجيش الأوكراني في منطقة بيونيرسكي السكنية، وتصدّت له القوات الشعبية.

وبحسب بيان السلطات، شهدت الأوضاع على خط التماس تصاعداً ملموساً خلال الساعات الأخيرة، إذ انتهك المسلحون الأوكرانيون نظام وقف إطلاق النار 50 مرة، منفذين عمليات قصف استهدفت 24 بلدة في الجمهورية، وذلك باستخدام نشط للأسلحة المحظورة بموجب اتفاقات "مينسك".

وأمس، قال المتحدث باسم شرطة جمهورية لوغانسك الشعبية في إقليم دونباس، إيفان فليبونينكو، إنّ "القوات الأوكرانية شنّت قصفاً بالمدفعية على أراضي لوغانسك على طول خط التماس، وسط اعتقاد بأن الجيش الأوكراني يستعد للهجوم".