دونيتسك تكشف إجمالي عدد الذين تمّ إجلاؤهم من "آزوفستال" في ماريوبل

مقر الدفاع الإقليمي لجمهورية دونيتسك الشعبية يعلن أنّ "ما مجموعه 182 شخصاً قد تمّ إجلاؤهم من أراضي مصنع "أزوفستال" الذي يعدّ المعقل الأخير لقوات القوميين المتطرفين الأوكرانيين في ماريوبل".

  • دونيتسك تكشف إجمالي عدد الذين تمّ إجلاؤهم من
    دونيتسك تكشف إجمالي عدد الذين تمّ إجلاؤهم من "آزوفستال" في ماريوبل

أعلن مقر الدفاع الإقليمي لجمهورية دونيتسك الشعبية، اليوم الأحد، أنّ "ما مجموعه 182 شخصاً قد تمّ إجلاؤهم من أراضي مصنع "أزوفستال"، المعقل الأخير لقوات القوميين المتطرفين الأوكرانيين في ماريوبول، خلال الهدنة الإنسانية الأخيرة".

وقال مقر الدفاع الإقليمي في بيان له: "بالمجمل، تمّ إجلاء 182 شخصاً من أراضي مصنع آزوفستال في ماريوبل، بمن فيهم كبار السن والنساء والأطفال"، موضحاً أنّه "تمّ نقل جميع المدنيين المحررين إلى قرية بيزيمينويه، حيث تم توفير السكن والطعام والرعاية الطبية لهم".

وأضاف البيان أنّ "المدنيين الذين تمّ إجلاؤهم والذين يرغبون في المغادرة إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة سلطات كييف تم تسليمهم لممثلي الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر".

وفي وقت سابق اليوم، قال رئيس مركز مراقبة الدفاع الروسي ميخائيل ميزينتسيف، إنّه بفضل جهود روسيا وبمشاركة الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر، تسنى إنقاذ 51 شخصاً، بينهم 11 طفلاً، خلال عملية إنسانية لإجلاء المدنيين من "أزوفستال" دامت 3 أيام وانتهت أمس السبت.

من جانبها، أعلنت الحكومة الأوكرانية أمس السبت عن إجلاء جميع النساء والأطفال والمسنين من مصنع "آزوفستال".

وكانت وزارة الدفاع الروسية أكّدت أمس السبت أيضاً اكتمال عملية إجلاء المدنيين عن مصنع "آزوفستال" حيث تحاصر القوات الروسية المقاتلين المتطرفين الأوكرانيين المتحصّنين في الداخل. 

وشهدت ماريوبل، أكبر مدينة مطلة على بحر آزوف، منذ بدء العملية العسكرية الروسية، معارك شرسة، تمكّنت خلالها قوات روسيا وجمهورية دونيتسك الشعبية من السيطرة على عموم المدينة، باستثناء مصنع "آزوفستال"، الذي تستمرّ في محاصرته.