مصادر الميادين: انفجارات داخل قاعدة حقل كونيكو الأميركية في ريف دير الزور الشمالي

مصادر الميادين تفيد بوقوع انفجارات في قاعدة حقل كونيكو الأميركي في ريف دير الزور الشمالي، ويرجّح أنها ناتجة عن استهداف القاعدة بعدة صواريخ.

  • مصادر الميادين: انفجارات داخل قاعدة حقل كونيكو الأميركية بريف ديرالزور الشمالي
    قاعدة حقل كونيكو الأميركية بريف ديرالزور الشمالي

أفادت مصادر الميادين بسماع أصوات دوي انفجارات داخل قاعدة حقل كونيكو الأميركية بريف ديرالزور الشمالي.

وذكرت المصادر أنّ الانفجارات يرجّح أنها ناتجة عن استهداف القاعدة بعدة صواريخ، من دون معلومات حتى الآن عن الخسائر.

ومنذ ساعات، أكّدت المقاومة الإسلامية في العراق استهداف القوات الأميركية في محيط مطار أربيل الدولي، في كردستان العراق، عبر طائرتين مسيرتين، مشيرةً إلى تحقيقها إصابات مباشرة. 

واعترف البنتاغون أنّ القوات الأميركية تعرضت للهجوم 12 مرة على الأقل في العراق و4 مرات في سوريا الأسبوع الماضي. 

وتواصل المقاومة الإسلامية في العراق استهداف القواعد الأميركية في سوريا والعراق، بالتزامن مع معركة "طوفان الأقصى"، التي دخلت يومها العشرين.  

وفي وقت سابق اليوم، نفذت هجوماً صاروخياً استهدف القوات الأميركية في الشدادي، في ريف الحسكة في شرقي سوريا.

ويوم أمس، أكدت المقاومة الإسلامية في العراق استهداف القـاعـدة الأميركية "خراب الجير" شمال شرقي سوريا، برشقة صاروخية، مشيرةً إلى أنها أصابتها بشكل مباشر. 

وقبل أيام، تبنّت المقاومة الإسلامية في العراق، استهداف قاعدة حقل العمر النفطي في ريف دير الزور وقاعدة الشدادي الأميركيتين في سوريا عبر طائرات مسيّرة، مؤكدةً أنّها أصابت أهدافها مباشرة.

وتبنّت المقاومة الإسلامية في العراق أيضاً استهداف قاعدة التنف الأميركية وقواعد أميركية في محيط مخيم الركبان، معلنةً أنّ الاستهداف تمّ "بواسطة طائرتين مسيّرتين، أصابتا أهدافهما بصورة مباشرة".

وأعلنت أنّ مجاهديها استهدفوا أيضاً قاعدة "المالكية"، التابعة للاحتلال الأميركي في سوريا، عبر طائرة مسيّرة أصابت هدفها مباشرةً.

كذلك، استهدفت المقاومة الإسلامية في العراق قواعد الاحتلال الأميركي في الأراضي العراقية عدة مرات، إذ استهدفت قاعدة "عين الأسد" في العاصمة بغداد، وقاعدة "حرير" في إقليم كردستان.

وأكدت القيادة المركزية الأميركية التابعة للجيش الأميركي، يوم أمس، إصابة 24 عسكرياً أميركياً، خلال سلسلة هجمات بطائرات مسيرة استهدفت القواعد الأميركية في سوريا والعراق، الأسبوع الماضي.

وفي 18 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، أعلن الناطق العسكري باسم كتائب حزب الله العراق، جعفر الحسيني، "دخول المقاومة في العراق معركة طوفان الأقصى، وتوجيه ضرباتها إلى القواعد الأميركية".

اقرأ أيضاً: "بوليتيكو": الولايات المتحدة قلقة من هجمات على قواتها في الشرق الأوسط

كتائب القسام تعلن بدء عملية "طوفان الأقصى" بإطلاق آلاف الصواريخ على غلاف غزة، واقتحام قوات المقاومة لمستوطنات ومواقع الاحتلال، وذلك رداً على الاعتداءات في المسجد الأقصى، والاحتلال الإسرائيلي يشن عدواناً واسعاً على قطاع غزة.