وزارة الدفاع الروسية تعلن استهداف مصنع عسكريّ في كييف

وزارة الدفاع الروسية تكشف خسائر أوكرانيا منذ بدء العملية العسكرية، وتعلن تدمير أكثر من 400 طائرة بدون طيار أوكرانية، وآلاف الدبابات والمدرعات والمركبات العسكرية.

  • الدفاع الروسية:
    الدفاع الروسية: تم إصابة وتدمير 16 هدفاً وموقعاً عسكرياً أوكرانيا بصواريخ جوية عالية الدقة

قالت وزارة الدفاع الروسية، اليوم السبت، إنّ سلاح الجو دمر الليلة الماضية 67 منطقة تمركز فيها عناصر ومعدات عسكرية أوكرانية، كما تم إسقاط مقاتلة من طراز "سو-25" جنوبي مدينة إيزيوم.

وجاء في التقرير اليومي عن سير العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا، الإعلان عن تدمير مصنع إنتاج المدرعات في كييف وورشة صيانة وإصلاح المعدات العسكرية في نيكولاييف، خلال الليل، بصواريخ عالية الدقة بعيدة المدى.

كما أكدت الوزارة الروسية، إصابة وتدمير 16 هدفاً وموقعاً عسكرياً أوكرانيا بصواريخ جوية عالية الدقة، ببولتافا وأوديسا وجوساروفكا.

وأفادت بأن القوات الصاروخية والمدفعية أصابت 811 هدفاً، منها 43 موقعاً لقيادة القوات الأوكرانية، و8 قوافل مزودة بوقود للمعدات العسكرية، بالإضافة إلى 760 منطقة تجمع عسكري.

وأكد البيان أنه منذ بداية العملية العسكرية الخاصة. تمّ تدمير 133 مقاتلة، 458 طائرة بدون طيار، 246 نظاماً صاروخياً مضاداً للطائرات، 2246 دبابة ومركبات قتالية مصفحة أخرى، 252 قاذفة صواريخ متعددة، و981 مدفع وهاون بالإضافة إلى 2146 وحدة من المركبات العسكرية الخاصة.

يأتي بيان وزارة الدفاع الروسية، بعد إعلانها صباح اليوم، أنه، تم إجلاء مجموعة من المدنيين من خاركوف لأول مرة، معظمهم نساء وأطفال.

وفي إطار نشر التطورات العسكرية، أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، الجنرال إيغور كوناشينكوف، أمس الجمعة، أن القوات المسلحة الروسية قامت، منذ بدء العملية العسكرية، بتدمير أكثر من 100 مروحية عسكرية أوكرانية، و2224 دبابة ومدرعة.

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.