مجدداً اتهاماته للصين.. بومبيو: كورونا ليس من صنع البشر

وزير الخارجية الأميركي يجدد اتهامه الصين، ويقول إن "لديها تاريخاًً في نقل العدوى إلى العالم وتشغيل مختبرات غير مستوفية للمعايير".

  • مجدداً اتهاماته للصين.. بومبيو: كورونا ليس من صنع البشر
    بومبيو: أتفق مع معطيات الاستخبارات الأميركية

جدد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، يوم أمس الأحد، المزاعم بمسؤولية الصين عن تفشي فيروس كورونا، متحدثاً عن عدد هائل من الأدلة على أن مصدر الفيروس هو مختبر في مدينة ووهان.

وفي حديث إلى شبكة "أيه بي سي"، قال بومبيو إنه يتفق مع معطيات الاستخبارات الأميركية والتوافق العلمي بأن الفيروس ليس من صنع البشر، وليس معدلاً جينياً.

وأضاف وزير الخارجية الأميركي أن "لدى الصين تاريخاً في نقل العدوى إلى العالم وتشغيل مختبرات غير مستوفية للمعايير".

لكن منذ أيام، قال بومبيو إنّه لا يعرف "بدقّة" من أين بدأ الوباء. 

وأوضح في مقابلة مع إذاعة محلّية: "لا نعرف ما إذا كان مصدره معهد ووهان للفيروسات، ولا نعلم ما إذا كان أتى من سوق ووهان أو حتّى من مكان آخر"، مؤكداً أنه "ليست لدينا تلك الإجابات، ولهذا السبب، أوضح الرئيس ترامب أنّنا بحاجة إلى الحصول عليها".

وفي هذا السياق، أعلنت جامعة "جونز هوبكنز" المتخصصة في تسجيل بيانات فيروس كورونا أن عدد الإصابات بالوباء حول العالم تجاوز ثلاثة ملايين ونصف مليون شخص.

الجامعة الأميركية قدرت عدد الوفيات الناجمة عن تفشي المرض بأكثر من مئتين وسبعة وأربعين ألفاً، فيما تعافى منه نحو مليون ومئتي ألف إنسان حول العالم.