ظريف: القرار 2231 جزء من الاتفاق النووي الذي انتهكته أميركا

وزير الخارجية الإيراني يرد على وزير الخارجية الأميركي حول تصريحات الأخير بما يخص القرار 2231، ويؤكد أنه لا وجود خارجي للقرار 2231 دون الاتفاق النووي.

  • ظريف: القرار 2231 جزء من الاتفاق النووي الذي انتهكته أميركا
    وزير الخارجية الإيراني: على بومبيو أن يطالع نص القرار 2231

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إن الاتفاق النووي جزء من القرار 2231 لمجلس الأمن الدولي، ولولا الاتفاق النووي، ما كان ليصدر هذا القرار عن مجلس الأمن.

وأضاف ظريف في تغريدة اليوم الثلاثاء، أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، "يتصور بأن القرار 2231 لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة منفصل عن الاتفاق النووي، فعليه أن يطالع نص [القرار] 2231".

وقال ظريف إن "الاتفاق النووي جزء من هذا القرار، وهذا هو السبب في أنه يحتوي على 104 صفحات، ولهذا لم يطالعه بومبيو"، موضحاً أنه لا وجود خارجي للقرار 2231 دون الاتفاق النووي، والذي "انتهكته أميركا وحالت دون التزام الآخرين به".

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي، أعلن أمس الإثنين، أن مساعي الولايات المتحدة لتمديد حظر على الأسلحة فرضه مجلس الأمن الدولي على طهران "غير مشروعة"، مضيفاً أن "الولايات المتحدة الأميركية انتهكت قرار 2231 بخروجها من الاتفاق النووي، وسحقته تحت أقدامها، ولم تعد عضواً فيه".

وكانت وزارة الخارجية الروسية أشارت في 17 نيسان/أبريل الماضي إلى أن "المجتمع الدولي، بما في ذلك مجلس الأمن الدولي، أشارا مراراً وتكراراً بحزم إلى الانتهاكات الجسيمة التي ترتكبها الولايات المتحدة للالتزامات الدولية بموجب خطة العمل الشاملة المشتركة والقرار 2231".

يُذكر أن مجلس الأمن الدولي أقرّ 2231، في تموز/يوليو 2015، بخصوص البرنامج النووي الإيراني، وهو "يستلزم أن لا تقوم إيران بإجراء أي تجارب لصواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية".