روسيا: تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول إيران ليس موضوعياً

المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية تقول إن تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بشأن تورط إيران في هجمات على البنية التحتية للنفط في السعودية "ليس موضوعياً ولا تدعمه الحقائق".

  • روسيا: تقرير الأمين العام للأمم المتحدة حول إيران ليس موضوعياً
    روسيا: ما لن نجادل به هو أنه بالكاد يمكن وصف التقرير بأنه متوازن ويمكن التحقق منه

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إن تقرير الأمين العام للأمم المتحدة بشأن تورط إيران في هجمات على البنية التحتية للنفط في السعودية ليس موضوعياً ولا تدعمه الحقائق.

 وقالت زاخاروفا في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء "سيقدم الجانب الروسي تحليلاً مفصلاً لتقرير الأمين العام وفقاً للإجراءات المتبعة، في مجلس الأمن في 30 حزيران/يونيوـ".

وتابعت: "ما لن نجادل به هو أنه بالكاد يمكن وصف التقرير بأنه متوازن ويمكن التحقق منه، بالإضافة لنقص كامل في الادلة ضد إيران".

وفي وقت سابق، أكّد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن بلاده "ستقاوم أي محاولات لتقويض خطة العمل الشاملة المشتركة ودفع الأجندة المعادية لإيران في مجلس الأمن".

كما قال لافروف إن بلاده "لا تعتبر تمديد حظر السلاح على إيران شرعياً" وستبذل قصارى الجهود لتحييده، موضحاً أن "تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول إيران تسرب للإعلام وهذا الأمر تكرر أكثر من مرة وهو غير مقبول".

واعتبر لافروف أن الولايات المتحدة فقدت كل الحقوق في إطار خطة العمل الشاملة المشتركة بعد خروجها من الاتفاق النووي.

من جهته، أكّد وزير الخارجية الصيني وانغ يي، أن بلاده تحرس مصداقية قرارات مجلس الأمن الدولي والاتفاق النووي، مشيراً إلى أنها لن توافق على الإجراءات الأميركية في محاولة تمديد حظر التسلح على إيران.

وأعلن مكتب الممثلية الصينية في الأمم المتحدة على "تويتر" أن وزير الخارجية الصيني جدد في رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش والرئيس الدوري لمجلس الأمن ومندوب فرنسا، نيكولاس دو ريوير، "موقف الصين الداعم للاتفاق النووي الإيراني".

كذلك، أكد التزام بلاده للحفاظ على قرار مجلس الأمن رقم 2231 والاتفاق النووي بشكل فعال.