بومبيو يجدد هجومه على الصين ويحرّض أوروبا على التعاون ضدها

وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو يجدد هجومه على الصين، ويحمّلها مسؤولية التسبب بقتل مئات الآلاف من الناس بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، كما يدعو دول أوروبا إلى التعاون مع بلاده في وجه الصين، "للتسرّع في إيقاظ الجميع"، وفق تعبيره.

  • بومبيو: الولايات المتحدة  كانت بطيئة في إدراك حقيقة مسؤولية الصين عن التسبب بفيروس كورونا
    بومبيو: الولايات المتحدة كانت بطيئة في إدراك حقيقة مسؤولية الصين عن التسبب بفيروس كورونا

جدد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو هجومه على الصين، وحمّلها مسؤولية وفيات كورونا في بلاده والعالم، ودعا أوروبا إلى التعاون مع بلاده في وجه الصين.

وقال بومبيو إن "الولايات المتحدة لا تجبر أوروبا على الاختيار بين العالم الحر أو الرؤية الاستبدادية للصين، فالولايات المتحدة كانت بطيئة في إدراك هذه الحقيقة للنظام الاستبدادي، فيما كانت أوروبا بطيئة أيضاً".

وأضاف أن "الحزب الشيوعي الصيني تستّر على الفيروس التاجي، عندما بدأ بالتفشي في ووهان، وتسبب في  قتل مئات الآلاف من الناس في جميع أنحاء العالم.. أعتقد أن هذا يسرع إيقاظ الجميع".

الرئيس الأميركي دونالد ترامب كان اتهم الصين بنشر وباء كورونا، وهددها مطلع شهر أيار/مايو الماضي بفرض رسوم عقابية عليها، واتهم مختبراً صينياً في ووهان بالتسبب في انتشار فيروس كورونا.

وكرر ترامب اتهاماته للصين بالتسبب بـ"قتل" عدد كبير من الأشخاص حول العالم، بسبب "عدم كفاءتها" في إدارة أزمة فيروس كورونا. وهدد مراراً بقطع العلاقات مع القوة العظمى المنافسة، في حين تدهورت العلاقات بشكل مطرد، بعد اتهامات أميركية للصين متعلقة بمنشأ فيروس كورونا.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن موسكو تعتبر أن الاتهامات الأميركية لبكين حول نشر فيروس كورونا لا أساس لها.