إصابة فلسطيني برصاص الاحتلال بزعم تنفيذ عملية طعن

جيش الاحتلال يقول إنه اعتقل فلسطينياً بعد إطلاق النار عليه وأصابته بجروح عند مفرق مستوطنة ارئيل شمال سلفيت، بزعم أنه حاول تنفيذ عملية طعن

  • الاحتلال يطلق النار على فلسطيني بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن (وسائل التواصل الاجتماعي)
    الاحتلال يطلق النار على فلسطيني بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن (وسائل التواصل الاجتماعي)

قال جيش الاحتلال إنه اعتقل فلسطينياً بعد إطلاقها النار عليه وأصابه بجروح واعتقله بزعم أنه حاول تنفيذ عملية طعن عند مفرق مستوطنة ارئيل شمال سلفيت.

وادعى الإعلام الإسرائيلي أن قوات الاحتلال أطلقت النار على فلسطيني حاول طعن عدد من الأشخاص بسكين، واعتقلته للتحقيق معه.

وكان شاب فلسطيني أصيب برصاص قوات الاحتلال الأربعاء، بعد تنفيذه عملية دهس في مفرق زعترة في نابلس في الضفة الغربية.

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، أن جنديين إسرائيليين أصيبا إثر تعرضهما لعملية الدهس، زاعمةً أن منفذ العملية ترجل من سيارته مشهراً سكينه نحو الجنود، قبل أن يُطلق عليه النار ويصاب بجراح متوسطة.

وكانت مراسلة الميادين في فلسطين المحتلة أفادت أمس السبت، بـ إصابة شقيقين برصاص الاحتلال واعتقالهما في مخيم جنين، لتقوم قوات الاحتلال بعد ذلك بتفجير قنبلة يدوية أمام مدخل منزلهما.

كما استكملت قوات الاحتلال اعتداءاتها اليوم الأحد وشنّت حملة مداهمات واسعة في الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وذكرت مصادر محلية أن الاحتلال اعتقل أكثر من عشرة فلسطينيين، وقد تصدّى الشبّان لهذه الاعتداءات ولا سيما في بلدة طوباس في الضفة.