ترامب في البيت الأبيض: لا تخافوا من الفيروس!

بعد الضباب الذي اكتنف حالته الصحيةـ ترامب يصل إلى البيت الأبيض بعد مغارته المستشفى.

  • ترامب عند وصوله إلى البيت الأبيض بعد عودته من مركز والتر ريد الطبي (أ ف ب).
    ترامب عند وصوله إلى البيت الأبيض بعد عودته من مركز والتر ريد الطبي (أ ف ب).

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب الى البيت الأبيض بعد مغادرته مستشفى وولتر ريد العسكري حيث تلقى العلاج إثر إصابته بفيروس كورونا.

وقبيل مغادرته، قال ترامب في تغريدة على تويتر إنه يشعر بحال أفضل مما كان عليه قبل عشرين عاماً، داعياً الأميركيين إلى الخروج وعدم الخوف من كورونا، وأضاف ترامب أنه سيشارك في المناظرة الثانية مع منافسه بايدن منتصف  الشهر الجاري، كذلك أعلن الفريق الطبي للرئيس الاميركي أنه سيحتاج 10 أيام على الأقل من أجل التماثل للشفاء.

كذلك أعلنت الحملة الانتخابية للرئيس الأميركي والمرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية، دونالد ترامب، أن الأخير يعتزم المشاركة في المناظرة الرئاسية الثانية أمام منافسه الديمقراطي جو بايدن منتصف الشهر الجاري. هذا الإعلان، جاء عقب تصريح لترامب، المصاب بفيروس كورونا، أنه سيغادر مستشفى "ووالتر ريد" العسكري اللإثنين.

ودعا ترامب مواطنيه إلى "عدم الخوف من الفيروس"، مؤكداً في تغريدة على "تويتر" أنه يشعر أنه "بخير"، وأنه "أفضل مما كان عليه قبل 20 عاماً".

طبيب البيت الأبيض شون كونلي، اعتبر في وقت لاحق أن ترامب "قد لا يكون تعافى تماماً" من "كوفيد-19".

وقال كونلي "حتى لو لم يكن تعافى تماماً، فإن الفريق الطبي وأنا متوافقون على أن كل فحوصنا وخصوصاً وضعه الصحي السريري، تتيح له العودة إلى البيت الأبيض في شكلٍ آمن تماماً"، مضيفاً أن ترامب "سيتلقى عناية طبية من الدرجة الأولى على مدار الساعة".

ولفت إلى أن بعض العلاجات التي تلقاها ترامب لا تزال قيد الاختبار.

وأعلن الفريق الطبي المشرف على ترامب ، أنهم يحرصون على إخراج الناس من المستشفى "إذا كان آمناً، ونتعامل مع حالة الرئيس ترامب بتفاؤل حذر".

وأضاف الفريق الطبي، أنه "إذا استطعنا تجاوز اليوم الاثنين وهو في وضعه الراهن فمعناه أننا تنفس الصعداء"، كاشفاً عن أن "ترامب تلقى كمية قليلة من الأوكسجين لمرتين فقط".

ترامب خرج من المستشفى أيضاً الإثنين ثم عاد إليه بعد إلقاء التحية على أنصاره، وقال إنه تعلّم الكثير عن "كوفيد-19" في صراعه مع الفيروس في المستشفى.