ما أحدث ما توصل إليه التحقيق في اغتيال الشهيد سليماني؟

مدعي عام طهران يكشف أجدد المعلومات المتعلقة بالتحقيق في اغتيال الشهيدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس.

  • التحقيقات مستمرة في إيران والعراق حول اغتيال الشهيدين سليماني والمهندس (أ.ف.ب)
    التحقيقات مستمرة في إيران والعراق حول اغتيال الشهيدين سليماني والمهندس (أ.ف.ب)

أكد المدعي العام في طهران علي القاصي مهر، أنّ التقارير كشفت "تورط شركة بريطانيّة تدعى G4S في اغتيال الشهيد قاسم سليماني". 

المدعي العام في طهران أوضح اليوم الأربعاء، أنّ "الشركة المسؤولة عن أمن الطيران في مطار بغداد زودت القوات الأميركيّة بموعد وصول الشهيد". 

كما تحدث المدعي العام، عن أنّ "ألمانيا لعبت دوراً في اغتيال الشهيد سليماني من خلال قاعدة القوات الأميركيّة فيها".

يذكر أنّ المشرف على المركز الإعلامي لمجلس القضاء الأعلى العراقي، القاضي حيدر علي نوري، كان أكد أمس الثلاثاء، بمناسبة حلول الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد الشهيد أبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ورفاقه، أن القضاء العراقي "قطع مرحلة متقدمة في التحقيق بالحادث بغية إنجازه على أتمّ وجه". 

وأشار القاضي نوري، إلى أنّ محكمة التحقيق المختصة "قطعت مراحل متقدمة في التحقيق واستكملت جوانبه كافة، إذ تم جمع الأدلة من خلال تدوين أقوال المدعين بالحق الشخصي والاستماع إلى شهادات شهود الحادث من موظفي مطار بغداد الدولي ومنتسبي الأجهزة الأمنية فيه".

إيران تحدثت سابقاً عن أنها تتابع قضية اغتيال الفريق الشهيد قاسم سليماني مع المنظمات الدوليّة، وأنّ هناك "تنسيق مشترك بين القضاء الإيراني وحرس الثورة، والإدعاء العام ووزارتي الأمن والخارجية، لاستكمال التحقيقات".

ويصادف يوم 3 كانون الثاني/ يناير 2021، الذكرى السنويّة الأولى لاغتيال الفريق الشهيد قاسم سليماني والشهيد أبو مهدي المهندس بغارة أميركيّة قرب مطار بغداد الدولي.

قائد قوة القدس العميد إسماعيل قآاني أكد خلال جلسة لمجلس الشورى الإيراني اليوم الأربعاء، على ضرورة الانتقام لدماء الشهيد قاسم سليماني، وخروج أميركا من العراق والمنطقة.