العراق يعلن تلقيه دعوة للمشاركة بقمة "أستانة" الخاصة بسوريا

وزارة الخارجية العراقية تقول إنها تسلمت الدعوة من موسكو للمشاركة بصفة مراقب، في القمة المقررة بمدينة سوتشي يومي 16-17 شباط/فبراير الجاري..

  • العراق يعلن تلقيه دعوة للمشاركة بقمة
    لم تذكر وزارة الخارجية إن كانت بغداد ستشارك في القمة أم لا.

قدمت روسيا دعوة رسمية للعراق للمشاركة بصفة مراقب في مؤتمر "أستانة" الخامس عشر والمزمع عقده في مدينة سوتشي الروسية لمناقشة تطورات الأوضاع الأمنية والسياسية والإنسانية في سوريا.

وبحسب بيان للخارجية العراقية فإن الجانبين الروسي والعراقي أكدا التقارب في وجهات النظر العراقية والروسية تجاه سبل حل الأزمة السورية وضرورة إيجاد حل سياسي لها من خلال إعادة مد جسور الثقة بين السوريين بمختلف توجهاتهم ومن دون تدخلات خارجية.

كما قالت الخارجية العراقية، إنها تسلمت من السفير الروسي لدى بغداد، ماكسيم ماكسيموف، دعوة رسمية للمشاركة في المؤتمر، بصفة مراقب.

وأضافت الوزارة أن المؤتمر سيعقد بمدينة سوتشي الروسية، خلال الفترة ما بين 16-17 فبراير/شباط الجاري. ولم تذكر الوزارة إن كانت بغداد ستشارك في القمة أم لا.

وفي 29 كانون الثاني/يناير الماضي، أعلنت كل من تركيا وروسيا وإيران، الدول الضامنة لمسار "أستانة"، عن عقد القمة المقبلة في 16-17 شباط/فبراير.

وأكد بيان مشترك صادر عن الدول الثلاثة، "الالتزام القوي بسيادة سوريا واستقلالها ووحدة وسلامة أراضيها"، مشدداً على ضرورة "احترام هذه المبادئ من قبل جميع الأطراف".

واختتمت الجولة الخامسة من محادثات اللجنة الدستورية السورية بـ"الفشل" الشهر الماضي، مع عدم تحديد موعد للجولة المقبلة لمحادثات اللجنة الدستورية.

وكانت مجموعة "أستانة" التي تضمّ روسيا وإيران وتركيا، أعلنت عن دعمها الكامل لاجتماعات اللجنة الدستوريّة السوريّة المصغرة، مؤكدةً على "ضرورة أن يحكم أعمال هذه اللجنة خلال اجتماعاتها في جنيف، "شعور بالحل الوسط والمشاركة البناءة دون تدخل أجنبي أو جدول زمني مفروض من الخارج"، بهدف التوصل الى اتفاق بين أعضائها.