المبعوث الأميركي الخاص إلى اليمن يزور عدداً من دول الخليج لبحث مسألة وقف الحرب

المبعوث الأميركي الخاص سيزور عدداً من الدول الخليجية لبحث مسألة إنهاء الحرب في اليمن، وفق ما أفادت وزارة الخارجية الأميركية.

  • الخارجية الأميركية: المبعوث الخاص لليمن يزور عدداً من دول الخليج
    الخارجية الأميركية: المبعوث الخاص لليمن يزور عدداً من دول الخليج

قالت وزارة الخارجية الأميركية إن مبعوثها الخاص إلى اليمن، تيموثي ليندركينغ، يزور عدداً من دول الخليج خلال الفترة الممتدة من 22 من شباط /فبراير الحالي وحتى 3 آذار/مارس المقبل.

ووفق بيان الخارجية، سيلتقي ليندركينغ كبار المسؤولين في المنطقة ومبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن مارتن غريفيث.

ولفتت الخارجية إلى أن مناقشات المبعوث الأميركي "ستركز على نهج الولايات المتحدة لإنهاء الصراع في اليمن حل سياسي دائم وإلاغاثة إلانسانية للشعب اليمني".

ومنذ أيام، قال وزير الإعلام في حكومة صنعاء ضيف الله الشامي، إن أميركا "بتصريحاتها تحاول تخفيف حالة السخط العالمي ضدها، فتذر الرماد في العيون، وهي في نفس الوقت تشدد الخناق على الشعب اليمني بالحصار". 

وأكّد الشامي عبر تغريد على "تويتر" أن الشعب اليمني "يفهم اللعبة جيداً، ويعتمد على الله، فمن عجزوا عن قتله بالسلاح لن يقتلوه حصاراً وتجويعاً وضلالاً". 

يذكر أن الرئيس الأميركي الجديد جو بايدن، صرح أن إدارته ستعمل على وضع حد للحرب على اليمن، ووقف كل دعم للعمليات الهجومية هناك، حسب قوله.

هذا وقال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن "بلاده تضاعف جهودها الدبلوماسية لإنهاء الحرب المروعة في اليمن"، مشيراً إلى أن الحرب هناك ساهمت في خلق أسوأ أزمة إنسانية في العالم.