استهداف رتل للتحالف الأميركي بعبوة ناسفة في بابل جنوب بغداد

الإعلام الحربي العراقي يعلن استهداف رتل لوجستي للتحالف الأميركي لعبوة ناسفة عند جسر الدغارة ضمن قاطع محافظة بابل، جنوب بغداد، وعن إصابة سائق عراقي خلال التفجير.

  • رتل أميركي عسكري جنوب بغداد
    رتل أميركي عسكري جنوب بغداد

أفاد مراسل الميادين نقلاً عن خلية الاعلام الحربي العراقي، اليوم الإثنين "بتعرض رتل للدعم اللوجستي للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة بشركات نقل عراقية وسائقي العجلات من المواطنين العراقيين، إلى انفجار عبوة ناسفة على طريق الحلة السريع بالقرب من جسر الدغارة ضمن قاطع مسؤولية مديرية شرطة محافظة بابل، جنوب العاصمة بغداد". 

وأشار الإعلام الحربي إلى أن "الانفجار أدّى إلى احتراق إحدى العجلات، وإصابة سائقها العراقي، حيث تمّ نقله للمستشفى لتلقي العلاج، وقد استمر الرتل بالحركة نحو وجهته المقصودة". 

  • استهداف رتل للتحالف الأميركي بهجوم عبر عبوة ناسفة - بابل جنوب بغداد
    استهداف رتل للتحالف الأميركي بهجوم عبر عبوة ناسفة - بابل جنوب بغداد

وكان فصيل "أهل الكهف" قبل ثلاثة أيام تبنّى استهداف رتل للتحالف الأميركي جنوب العراق، وفق ما أفاد مراسل الميادين، وأشار إلى أن الفصيل تبنى العملية التي جرت في منطقة الديوانية جنوب العراق، مضيفاً أن استهداف رتل الدعم تمّ بعبوة ناسفة في الحلة جنوب بغداد.

وفي 13 آذار/مارس الجاري، تبنى الفصيل نفسه في بيان له، عملية استهداف رتل للدعم اللوجستي تابع للتحالف الأميركي في العراق، بالعبوات الناسفة، في محافظة القادسية.

وكان "أهل الكهف" قد دعا العراقيين، في 2 كانون الثاني/يناير الماضي، إلى الابتعاد عن الأرتال الأميركية والنقاط التي تتواجد فيها مصالح لواشنطن في العراق، حفاظاً على حياتهم.