دول مقاتلي داعش ترفض استلام جثثهم

مصدر في وزارة الداخلية العراقية يكشف لصحيفة "القدس العربي"، أنّ عدة دول عربية وأوروبية وآسيوية، أبلغت العراق رسمياً رفضها تسلّم جثث مقاتليها المنتمين إلى "داعش"، الذين قتلوا في العراق.

في العراق الآن أكثر من 100 جثة لمقاتلين من جنسيات مختلفة عربية وأجنبية
ذكر مصدر موثوق في وزارة الداخلية العراقية لصحيفة "القدس العربي"، أنّ عدة دول عربية وأوروبية وآسيوية، أبلغت العراق  رسمياً رفضها تسلّم جثث مقاتليها المنتمين إلى "داعش"، الذين قتلوا في العراق. وأشار المصدر إلى أنّ في العراق الآن أكثر من 100 جثة لمقاتلين من جنسيات مختلفة عربية وأجنبية، تمّ العثور عليها في مواقع قصفتها قوات التحالف أو أثناء المعارك أو ممن تم تنفيذ أحكام الإعدام بحقهم بعد إدانتهم بالتورط في الإرهاب.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن السلطات العراقية تواجه موقفاً صعباً لعدم إمكانية دفن الجثث قبل العودة إلى حكومات القتلى، وأن هناك رفضاً شعبياً وسياسياً لدفنهم في مقابر العراقيين. وبين المصدر أنّ بعض تلك الدول تخلى عن أولئك القتلى الذين سحبت الجنسية منهم نتيجة تورطهم بنشاطات إرهابية، وطالبت العراق بـالتعامل معهم بالطريقة التي يراها مناسبة

وأوضح المصدر أنّه تم تشكيل لجنة من الجهات المعنية بالموضوع للتوصل إلى صيغة للتخلص من جثث الإرهابيين القتلى، إذ يجري دراسة مقترحات عديدة بينها تخصيص موقع ناء في الصحراء لدفنهم فيه أو في قبور متفرقة .

 

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً

إقرأ أيضاً

سفير إسرائيلي سابق: فوز ترامب سيزيد من...

"نيويورك تايمز": استراتيجية بايدن هي...