"جيروزاليم بوست": أيسلندا ترسل مجدداً إلى "يوروفيجن" ممثلاً لها مناهضاً لـ"إسرائيل"

ظهرت فرقة "هاتاري" ضيفاً مع العلم الفلسطيني في مسابقة لاختيار ممثل البلاد للمشاركة في مسابقة "يوروفيجن" لعام 2020 في أمستردام.

  • "جيروزاليم بوست": أيسلندا ترسل مجدداً  إلى "يوروفيجن" ممثلاً لها مناهضاً لـ"إسرائيل"
    فرقة هاتاري الأيسلندية ترفع علم "فلسطين" أثناء مشاركتها في مسابقة "يوروفيجن" لعام 2019.

ذكّرت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيليلة بمشاركة فرقة هاتاري الأيسلندية في مسابقة يوروفيجن 2019 في تل أبيب ومطالباتها المناهضة لـ"إسرائيل" ورفعها للعلم الفلسطيني، والتي تم تغريمها من قِبل اتحاد الإذاعات الأوروبية (EBU). وقالت الصحيفة إنه يبدو أن أيسلندا ستكرر المسار نفسه هذا العام.

يوم السبت، عقدت أيسلندا مسابقة تحضيرية لاختيار ممثلها إلى مسابقة "يوروفيجن" عام 2020 في أمستردام. خلال العرض، حضرت فرقة هاتاري كضيف، حيث جعلت الفرقة من بشار مراد، أحد سكان القدس الشرقية، ضيفاً في الحفل.

وبدأ العرض بغناء مراد بينما كانت فرقة "هاتاري" تقف وراءه. وفي الخلفية، كان العلم الفلسطيني يظهر على الشاشة.

وكان الفائز في العرض وممثل أيسلندا إلى بطولة "يوروفيجن 2020" هو Daði Freyr داوي فريير بيترسون مع فرقته "غاغناماغنيو". 

وقالت "جيروزاليم بوست" إن داوي فريير وقع عريضة في عام 2019، داعياً أيسلندا إلى الانسحاب من المنافسة في تل أبيب كاحتجاج "ضد الاحتلال" الإسرائيلي.

وغرّد فريير من على صفحة الفرقة على تويتر أنذاك قائلاً: "لا يمكننا أن نتخيل المشاركة في المتعة وهي "يوروفيجن" بضمير مرتاح بينما تستخدم الدولة والجيش الإسرائيليان مثل هذا العنف الرهيب ضد الشعب الفلسطيني".

وأشارت الصحيفة إلى أن أيسلندا و"إسرائيل" لا يمكنهما التنافس ضد بعضهما البعض هذا العام إلا في النهائيات، حيث إنهما في مجموعات نصف نهائية منفصلة.

 

ترجمة: الميادين نت

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً