"نيويورك تايمز": القبائل الهندية الأميركية لم تتسلم حصتها من الإغاثة الفيدرالية

حكومات القبائل الهندية التي تحاول المطالبة بأموال الإغاثة الفيدرالية في الولايات المتحدة عالقة في طي النسيان.

  • توزيع الإمدادات في بلدة كسميرو في قبيلة نافاجو نيشن الهندية الأميركية الشهر الماضي.
    توزيع الإمدادات في بلدة كسميرو في قبيلة نافاجو نيشن الهندية الأميركية الشهر الماضي.

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية إن مسألة كيفية توزيع 8 مليارات دولار تم تخصيصها للحكومات القبلية الهندية في الولايات المتحدة الأميركي ضمن حزمة التحفيز ضد فيروس كورونا البالغة قيمتها 2.2 تريليون دولار، تدخل في أتون الصراع الداخلي، مما يوقف الأموال في مرحلة حرجة من الوباء.

ومع ظهور بؤر ساخنة جديدة لفيروس كورونا بشكل شبه يومي في الولايات المتحدة واستمرار البطالة في الارتفاع، رفعت بعض القبائل دعاوى قضائية تقول إنها لم تتسلم المبالغ التي يحق لها الحصول عليها.

وتتلخص الدعاوى القضائية في الخلافات حول كيفية حساب السكان القبليين. هناك طريقة واحدة تحسب الأعضاء المسجلين في القبيلة، ولا يعيش جميعهم في محمية معينة. وتعتمد طريقة أخرى على أرقام سكان الحكومة لمواقع محددة.

وقالت بعض القبائل التي من شأنها أن تكسب المزيد من التمويل إذا تم تعديل الحسابات، أنها ستكون على استعداد لانتظار التقاضي للمضي قدماً من أجل الحصول على حصة أكثر إنصافاً. ولكن بالنسبة للعديد من القبائل الأخرى، فإن الضرر المباشر الناجم عن الانكماش الاقتصادي قد ترك الأعضاء في وضع صعب للغاية.

وتأتي الدعاوى القضائية بعد أسابيع من تلقي العديد من العائلات والشركات تمويلًا تحفيزيًا وشيكات رواتب فردية.

ترجمة: الميادين نت

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً