"نيويورك تايمز": أميركا غارقة في جدال حول عودة المدارس والجامعات

سمحت ثاني أكبر نقابة للمعلمين في البلاد لأعضائها بالإضراب إذا لم يتم تطبيق احتياطات السلامة المناسبة مثل الأقنعة وأنظمة التهوئة الجديدة.

  • أعلنت جامعة
    أعلنت جامعة "هارفارد" أنها ستنظم كل الدراسات عبر الإنترنت في الفصل الدراسي الذي يبدأ في الخريف

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية إن السنة الدراسية على وشك البدء في معظم أنحاء الولايات المتحدة، ولا تزال البلاد غارقة في جدال حول ما إذا كان الطلاب سيعودون إلى المدرسة، وكيف ومتى. يضغط البيت الأبيض من أجل العودة الكاملة إلى الفصول الدراسية، ويكافح مسؤولو المدارس مع احتياطات السلامة، وأصبح الآباء المعنيون يائسين بشكل متزايد مع تخلف أطفالهم عن الركب.

إضافة إلى هذا المزيج المتفجر، تبرز نقابات المعلمين كقوة قوية في تحديد شكل التعليم العام خلال الوباء. يناضل المعلمون في جميع أنحاء البلاد من أجل تدابير أمان أقوى، وحدود لمسؤولياتهم التعليمية عبر الإنترنت، ويطالبون بتأخير العودة إلى التدريس الشخصي.

هذا الأسبوع، سمحت ثاني أكبر نقابة للمعلمين في البلاد لأعضائها بالإضراب إذا لم يتم تطبيق احتياطات السلامة المناسبة مثل الأقنعة وأنظمة التهوئة الجديدة. وقد قامت نقابات المعلمين في فلوريدا بمقاضاة الحاكم بسبب محاولته طلب التعليم الشخصي.

يقول النقاد إن نقابات المعلمين غير مرنة ويريدون الحصول عليها بالطريقتين: ممانعة للعودة إلى الفصول الدراسية، ولكن أيضاً مقاومة للتدريس عبر الإنترنت. يشير قادة النقابات إلى أن العديد من المعلمين تجاوزوا واجباتهم العادية عندما أغلقت المدارس في الربيع.

حتى عندما تمارس النقابات نفوذها، فإنها تواجه ضغطاً عاماً وسياسياً هائلاً: تتطلب عودة الآباء إلى العمل أنظمة مدرسية عاملة، وقد فشل التعلّم عن بعد مع كثير من الأطفال هذا الربيع، مما أدى إلى تعميق فجوات الإنجاز بحسب العرق والدخل.

لقد تفشى مرض كورونا في الجامعات الأميركية. لم يبدأ العام الدراسي الجديد حتى الآن، وتم بالفعل ربط ما لا يقل عن 6300 حالة بحوالى 270 كلية خلال فترة الوباء، استناداً إلى استطلاع "نيويورك تايمز" لكل كلية عامة في البلد وكذلك العديد من المؤسسات الخاصة.

هل يمكن لإغلاق المدارس إنقاذ الأرواح؟ 

في دراسة جديدة، قدر الباحثون أن إغلاق المدارس في الربيع الماضي من المحتمل أنه أنقذ عشرات الآلاف الأرواح. لكن الخبراء يحذرون من أن النتائج تعود إلى فترة كان فيها القليل من احتياطات الفيروس مطبقة.

ترجمة: الميادين نت

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً