"نيويورك تايمز": تعقيدات جديدة تعرقل صفقة  TikTok

قد تكون النتيجة حلقة لا نهاية لها من التصعيد من كل جانب، حيث تخطط إدارة ترامب بالفعل للانتقام.

  • مايكروسوفت مصممة على إنقاذ تطبيق تيك توك في الولايات المتحدة
    مايكروسوفت مصممة على إنقاذ تطبيق تيك توك في الولايات المتحدة

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" إن فرض بكين المفاجئ لقواعد تصدير التكنولوجيا الجديدة قد يؤدي إلى تأخير أو حتى إنهاء بيع تطبيق "تيك توك"  TikTok إلى مشتر أميركي. إنها جبهة جديدة في معركة الصين الاقتصادية مع الولايات المتحدة، وتستعد الشركات الأخرى لأضرار جانبية.

وتطالب الصين بأن يتم ترخيص التكنولوجيا مثل الخوارزميات التي تدعم TikTok للتصدير - وهي خطوة من شأنها أن تمنح بكين القول الفصل في الصفقة. وتناقش المجموعات التي تتنافس على شراء أعمال TikTok الأميركية كيفية تفسير تحرك الصين وكيفية المضي قدماً، وفقاً لأشخاص مقربين من المحادثات، نقلت عنهم الصحيفة.

قد تكون النتيجة حلقة لا نهاية لها من التصعيد من كل جانب، حيث تخطط إدارة ترامب بالفعل للانتقام. وكان ينظر إلى اللائحة الجديدة على أنها "حبوب سامة محتملة لصفقة" "تيك توك"، بحسب مراسلي الصحيفة.

يقول المشاركون إن المحادثات هي من أكثر المحادثات التي رأوها تعقيداً، لثلاثة أسباب هي: صعوبة فصل TikTok عن الشركة الأم؛ عدد الأطراف المعنية؛ وتدخلات سياسية مفاجئة وغير متوقعة.

ترجمة: الميادين نت

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً