"نيويورك تايمز": اليابان اختارت الاستمرارية مع يوشيهيدي سوجا

سيتحدد طول مدة حكم سوجا من خلال تعامله مع جائحة فيروس كورونا، والألعاب الأولمبية المؤجلة في طوكيو والتوترات مع الصين.

  •  يوشيهيدي سوجا يفوز في انتخابات الحزب الليبرالي كي يصبح مرشحه لتولي رئاسة الوزراء.
    يوشيهيدي سوجا يفوز في انتخابات الحزب الليبرالي كي يصبح مرشحه لتولي رئاسة الوزراء.

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية إن يوشيهيدي سوجا، كبير أمناء مجلس الوزراء لرئيس الوزراء الياباني المستقيل شينزو آبي منذ فترة طويلة، قد اجتاز انتخابات لقيادة الحزب الديمقراطي الليبرالي المحافظ - وكل ذلك يؤكد أنه سيصبح رئيساً للوزراء بعد التصويت في البرلمان في الأيام المقبلة.

وكتب مراسلو الصحيفة أن السيد سوجا، 71 عاماً، يجب ألا يواجه صعوبة كبيرة في تولي الوظيفة، فقد تعهد بمواصلة العمل من حيث توقف السيد آبي.

وأوضحت الصحيفة أنه بينما يأتي معظم المشرعين اليابانيين البارزين من عائلات النخبة السياسية، فإن السيد سوجا هو ابن مزارع فراولة ومعلمة مدرسة من الريف الشمالي. لكن من نواحٍ عديدة، يبدو أنه شخص آخر في سلسلة طويلة من السياسيين اليابانيين القساة. كان الكشف الأخير الأكثر إثارة عن السيد سوجا، وهو لا يشرب الخمر وذو أسنان جميلة، أنه يبدأ وينتهي كل يوم بـ100 تمرين للمعدة.

وأشارت "نيويورك تايمز" إلى أن أحد الأسئلة الرئيسية هو فقط إلى متى سيستمر. وعلى الرغم من أنه يُنظر إليه على أنه يد آمنة للتعامل مع التحديات الاقتصادية والاستراتيجية في البلاد، إلا أن طول مدة حكم السيد سوجا قد يتحدد من خلال تعامله مع جائحة فيروس كورونا، والألعاب الأولمبية المؤجلة في طوكيو والتوترات المتزايدة في البلاد مع الصين.

يشار إلى أن سوجا قد فاز في الانتخابات الداخلية للحزب الليبرالي الديموقراطي، أمس الاثنين، بأغلبية ساحقة لتولي رئاسة الحزب الحاكم في اليابان خلفاً لشينزو آبي، ما يفتح له الطريق لشغل منصب رئيس الوزراء.
وحصل سوجا على 377 صوتاً، في مقابل 89 صوتاً لفوميو كيشيدا و68 لمنافسه شيجيرو إيشيبا، كما أعلن الحزب الذي نظم اقتراعاً مغلقاً يقتصر على أعضاء البرلمان وممثلي الأحزاب في المناطق الـ47 في البلاد.
وكان سوجا قد حصل حتى قبل أن يدخل رسمياً السباق، على دعم التيارات الرئيسية داخل الحزب الحاكم التي اعتبرت ترشيحه رمزاً للاستقرار ولاستمرارية سياسة آبي.
وتجنب الحزب إجراء اقتراع أوسع يشمل أعضاء قاعدته إذ يرى المسؤولون أن تنظيمه سيستغرق وقتاً طويلاً.
وهذه الصيغة تقلص هامش تقدم منافسي سوجا وهما وزير الدفاع السابق شيجيرو إيشيبا ووزير الخارجية السابق فوميو كيشيدا.

ترجمة: الميادين نت

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً