"نيويورك تايمز": الصين تستعد لعالم أكثر اضطراباً

قال الرئيس الصيني إن بلاده ستظل ترحب بالاستثمار الأجنبي، لكنه قال إن مواطنيها بحاجة إلى الاستعداد لزيادة التوترات العالمية.

  • الرئيس الصيني شي جين بينع في مدينة شنتشن الأربعاء.
    الرئيس الصيني شي جين بينع في مدينة شنتشن الأربعاء.

قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية إنه عندما انفتحت الصين لأول مرة أمام المستثمرين الأجانب، كانت البلاد بحاجة ماسة إلى التكنولوجيا الأجنبية. الآن، بينما تواجه الصين حواجز عالمية، يحض زعيمها، الرئيس شي جين بينغ، على زيادة الابتكار المحلي.

فقد ألقى الرئيس شي هذه الرسالة يوم أمس الأربعاء في مدينة شنتشن Shenzhen الجنوبية. كانت الرسالة رمزية، فمنذ تصنيفها في عام 1980 كـ"منطقة اقتصادية خاصة"، كانت شنتشن حاضنة الإصلاح والانفتاح. يأمل شي الآن أن تكون شنتشن مركزاً مهماً للتكنولوجيا الفائقة وأن يتمكن من تغيير التوازن عن طريق نقل التكنولوجيا والاستثمار والطاقة الصينية إلى العالم.

قال شي إن الصين ستظل ترحب بالاستثمار الأجنبي، لكنه قال أيضاً إن مواطنيها بحاجة إلى الاستعداد لزيادة التوترات العالمية. وقال: "لقد دخل العالم فترة من الاضطراب والتحول".

وقال أستاذ في جامعة هونغ كونغ إن "الكثير من الأمور التي تعتمد على هذا الأمر بالنسبة لشنتشن لتكون قادرة على أن تكون قدوة لمدن أخرى في الصين. إن أهمية شنتشن للنفسية الوطنية أكبر بكثير من مجرد أهميتها الاقتصادية".

ترجمة: الميادين نت

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً

إقرأ أيضاً

"ميدل إيست آي": لماذا تقوم شبكة التضليل...

"ذي أتلانتيك": ترامب كشف تراجع قوة أميركا...

"نيويورك تايمز": بايدن يتجه للنصر...

"الغارديان": وثائق تُظهر كيف اشترى رئيس...

"ميدل إيست آي": بندر بن سلطان أمير الفوضى...