جولة على أهم الصحف البريطانية

صحيفة "الغارديان" البريطانية تتحدث عن توطين 200 لاجىء سوري في أوروبا، بينما تتسائل زميلتها "الاندبندنت" ما إذا كان بوتين سيشعل حرباً ساخنة في البلطيق، أيضاً؟، في وقت ركزّت فيه "الدايلي تلغراف"على تسلّم افيغدور لبرمان منصب وزير الدفاع في الحكومة الجديدة التي سيشكله نتنياهو والتي من المتوقع ان تكون اكثر يمنية في التاريخ الاسرائيلي.

الصحف البريطانية
أشارت صحيفة الغارديان  إلى أن الأرقام الصادرة عن المفوضية الأوروبية تتحدث عن ما يقارب من ٢٠٠ شخص سوري تم توطينهم في أووربا بموجب الإتفاق الأوروبي التركي المثير للجدل، بحسب الصحيفة .

وكان القادة الأوربيون أتفقوا في شهر آذار/ مارس على توطين سوري واحد مقابل عودة مهاجر غير شرعي عبر بحر إيجه. وأردفت الصحيفة أنه بعد أن أصبح الإتفاق نافذاً فإن عدد الأشخاص الذين هاجروا عبر بحر إيجه إلى اليونان تدنى بشكلٍ كبير إلاّ أن أوروبا في المقابل أخذت عدد ضئيل جداً من السوريين من الأراضي التركية . 


فالأرقام الأوروبية تشير إلى أن فقط ١٧٧ سورياً أصبح لديهم منازل في أوروبا وتحديداً في السويد والمانيا وهولندا، وأضافت الصحيفة أنه بحسب المفوضية الأوروبية هناك ٧٢٧ سوري ما زالوا يتنتظرون نقلهم إلى سبع دول أوروبية  .

روسيا

بدورها، أثارت صحيفة الإندبندنت  سؤالاً حول ما إذا كان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيشعل حرباً ساخنة في البلطيق، وأشارت الصحيفة إلى كتاب جديد صدر لقائد حلف الناتو السابق الجنرال ريتشارد شريف الذي تنبئ غزو روسيا لبحر البلطيق من أجل تثبيت نفسها كقوة عظمى من جديد .

ويقول الجنرال ريتشارد شريف في كتابه الذي يحمل عنوان “الحرب مع روسيا “ إن الكرملين سيغزو البلطيق من خلال لاتفيا وسيهدد بإستخدام السلاح النووي إذا حاولت دول الناتو أن ترد عسكريا . ويتوقع الكاتب البريطاني أن تبدأ الحرب في شهر أيار من العام القادم وبأن الرئيس بوتين سيستغل ضعف القادة السياسين في الغرب من أجل جعل روسيا قوة عظمى . 

ورجّح الكاتب البريطاني إمكانية تجنب هذه لحرب مع روسيا في حال إرسال جنود وأسلحة إلى دول البلطيق وأوروبا الشرقية .وتقول الصحيفة الإندبندنت أن القادة العسكرين في الناتو  قلقون من حكوماتهم بسبب عدم إدراكهم الكامل للقدرات العسكرية الروسية المتقدمة. 

إسرائيل

أما  صحيفة الديلي تليغراف البريطانية فرجحّت بأن استلام افيغدور لبرمان منصب وزير الدفاع في الحكومة الجديدة التي سيشكله نتنياهو والتي من المتوقع ان تكون اكثر يمنية في التاريخ الاسرائيلي. وتقول الصحيفة إن نتنياهو أصبح أكثر قوة بينما حزب   العمال المعارض ينهار بسبب الفوضى الداخلية داخل الحزب . وتعتبر أن تعيين ليبرمان يعتبر المرة الأولى التي يستلم فيها مستوطن دور قوي في وزراة الدفاع ويؤشر بحسب الصحيفة إلى القوة السياسية للمستوطنين .

ونقلت الصحيفة عن الفلسطينين إحباطهم الذين اعتبرا التعيين الجديد دلالة على أن الاسرائيلين غير جاديين في حل الدولتين الذي من شانه بحسب الصحيفةان ينهي الصراع بين إسرائيل والفلسطينين .

 

داعش

وفي صحيفة الديلي تلغراف    نقع على مقال لكولين فريمان بعنوان " تنظيم داعش يعيّن قاتلاً على كرسي متحرك ليتباهى بمراعاته لمبدأ الفرص المتساوية".

وقال كاتب المقال إن " تنظيم داعش عيّن جلاداً على كرسي متحرك لبث الرعب في قلوب أهالي ليبيا، بحسب تقرير لحقوق الإنسان".

وأضاف إن " القاتل المقعد يظهر في صور نشرها التنظيم على سبيل الدعاية وهو يعدم بالرصاص شخصا يزعم بأنه جاسوس".

وأردف إن " الرجل المقعد القاتل يظهر في ساحة عامة في سرت"، مضيفاً أن تقرير حقوق الإنسان يشير إلى أن التنظيم قتل منذ سيطرته على المدينة 54 شخصاً في شباط /فبراير عام 2015".

وفي مقابلة أجريت مع أحد سكان مدينة سرت الفارين قال فيها إنه " شاهد قريبا له يدعى ميلاد أحمد أبو غريبة يُعدم على يد جلاد مقعد في كانون الثاني/  يناير".

وأضاف أن " ميلاد اختفى لمدة 3 شهور، إلا أنه أعدم بالرصاص ثم صُلب لمدة 3 أيام في يناير/ كانون الثاني"، مشيراً إلى قاتله تونسي وكان على كرسي متحرك.

وختم صاحب المقال بالقول إن "الصور المتداولة على مواقع التنظيم تظهر الجلاد القاتل وهو يجلس على كرسي متحرك ويلبس اللباس العسكري التابع لتنظيم داعش".

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً