"جيروزاليم بوست": فريدمان يتوجه إلى واشنطن وسط تكهنات الضم

صحيفة "جيروزاليم بوست" تكشف عن عزم السفير الأميركي في إسرائيل، دايفيد فريدمان، السفر إلى واشنطن في الأسبوع المقبل، للتباحث مع جاريد كوشنر وآفي بيركوفيتش حول كيفية المضي قدماً في الخطة الإسرائيلية لضم أجزاء من الضفة الغربية.

  • فريدمان يتوجه إلى واشنطن الأسبوع المقبل
    فريدمان يتوجه إلى واشنطن الأسبوع المقبل

أكدت صحيفة "جيروزاليم بوست" أن السفير الأميركي في إسرائيل، دايفيد فريدمان، من المتوقع أن يسافر إلى واشنطن في الأسبوع المقبل. وسيلتقي فريدمان بنظرائه في فريق السلام الأميركي للتباحث مع جاريد كوشنر وآفي بيركوفيتش حول كيفية المضي قدماً في الخطة الإسرائيلية لضم أجزاء من الضفة الغربية في الأول من تموز/ يوليو.

هآرتس كانت قد أفادت لأول مرة عن رحلة فريدمان القادمة.

ومن المتوقع أن يعود بيركوفيتش، الممثل الخاص للمفاوضات الدولية، مع فريدمان الى إسرائيل لمواصلة مناقشة التفاصيل مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الأمن، بيني غانتس - وهو مطلع على خطة السفر مثلما قال للصحيفة.

وكان من المقرر قدوم بيركوفيتش إلى "إسرائيل في الأسبوع" الماضي لكنه ألغى رحلته.

البيت الأبيض لا يزال يأمل في أن يقرر المسؤولان معًا المستوطنات التي يجب على "إسرائيل "أن تطبق سيادتها عليها. سيناقش فريق السلام أيضاً ما يجب فعله في حالة عدم تمكن غانتس ونتنياهو من إيجاد أرضية مشتركة.

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الميادين وإنما تعبّر عن رأي الصحيفة حصراً