أميركا: منع المتظاهرين من إزالة تمثال الرئيس الأسبق جاكسون

الشرطة الأميركية تمنع متظاهرين من إزالة تمثال للرئيس الأميركي الأسبق أندرو جاكسون، وتعتقل عدداً منهم، وفريق الخدمة السرية في البيت الأبيض يطلب من الصحافيين إخلاء البيت الأبيض، في إجراء غير معتاد ومن دون تفسير.

  • متظاهرون يحاولون إنزال تمثال الرئيس الأميركي الأسبق أندرو جاكسون
    متظاهرون يحاولون إنزال تمثال الرئيس الأميركي الأسبق جاكسون

منعت الشرطة الأميركية متظاهرين من إزالة تمثال الرئيس الأميركي الأسبق أندرو جاكسون، واعتقلت عدداً منهم، وذلك في ساحة لافاييت قرب البيت الأبيض، حيث كانوا يحاولون إنزال التمثال.

والرئيس جاكسون كان ينتمي إلى الحزب الديمقراطي، وكان قد وقّع مرسوماً بتهجير السكان الهنود الأصليين من أراضيهم.

وبالتزامن مع التظاهرات، طلب فريق الخدمة السرية في البيت الأبيض من الصحافيين إخلاء البيت الأبيض، في إجراء غير معتاد ومن دون تفسير.

  • زوجة بروكس في طريقها لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليه
    زوجة بروكس في طريقها إلى إلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليه

 وألقى مشيّعون نظرة الوداع على الأميركي الأفريقي ريشارد بروكس الذي قتل برصاص شرطة أتلاتنا قرب مطعم في 15 حزيران/يونيو الجاري، تمهيداً لدفنه اليوم الثلاثاء.

وارتدى مشاركون قمصاناً كتب عليها شعار حركة "حياة السود مهمة"، ومروا واحداً تلو الآخر بنعش بروكس المفتوح لتوديعه.

وزاد مقتل بروكس من حالة السخط والغضب من العنصرية في أسلوب عمل الشرطة الأميركية، ولا سيما بعد مقتل الأميركي الأفريقي جورج فلويد خلال اعتقاله في منيابوليس الشهر الماضي.

ووجّه الادعاء الأميركي الاتهام إلى شرطي في مدينة أتلانتا بـ"القتل"، بعدما أطلق الرصاص على بروكس في ساحة لانتظار السيارات أمام مطعم للوجبات السريعة وقتله، بينما وافق زميل له يواجه اتهامات أخفّ "على الشهادة ضدّه في القضية".

وقال مدعي منطقة فولتون كاونتي بول هوارد في مؤتمر صحافي إنه تمّ توجيه 11 تهمة جنائية إلى الشرطي جاريت رولف، الذي أطلق الرصاص على بروكس، وأقيل من عمله في اليوم التالي بعدما كشفت كاميرات المراقبة ما دار في الواقع.

ووقّع الرئيس الأميركي الأسبوع الماضي على قرار لـ"تكييف سلوك الشرطة وفق أفضل المواصفات والمعايير"، لافتاً إلى أن "الأمر التنفيذي سيشجّع على التعاون بين وزارة العدل والشرطة، لإيجاد أرضية مشتركة تتعلق ببيانات عناصرها"، وأعلن أنه التقى عائلات "فقدت أحباءها خلال احتكاكات مع الشرطة"، واعداً إياهم بـ"تحقيق العدالة" ومتابعة الأمر.  

وكان متظاهرون قد نظّموا مسيرة في مدينة أتلانتا الأميركية، للمطالبة بإصلاحات في صفوف الشرطة، ودعوا إلى الدفاع عن الحقوق المدنية بإصلاح القضاء الجنائي، من أجل وضع حد لعنف الشرطة ضد الأميركيين الأفارقة.