إعلام إسرائيلي: الإمارات تصادق على إقامة سفارة في "تل أبيب"

بعد توقيعها اتفاق التطبيع مع "إسرائيل" الحكومة الإماراتية تصادق على "إقامة سفارة في تل أبيب"، وبالتوازي حكومة الاحتلال الإسرائيلي تصادق على تحويل اتفاق "استئناف العلاقات الدبلوماسية مع المغرب"، إلى الكنيست.

  • الإمارات و
    الإمارات و"إسرائيل" وقعتا في واشنطن اتفاقاً لتطبيع علاقتهما بحضور ترامب

قال موقع "يديعوت أحرونوت"، الإسرائيلي اليوم الأحد إن "حكومة الإمارات صادقت على إقامة سفارة في تل أبيب".

وأوضح الموقع أن القرار جاء وفقاً لاتفاق التطبيع الذي وقع بين "إسرائيل" والإمارات  في 15 أيلول/سبتمبر 2020 في واشنطن.

وقالت الحكومة الإماراتية في تغريدة لها على "تويتر" إثر جلسة ترأسها رئيس الوزراء ونائب رئيس الدولة وحاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم، إن "مجلس الوزراء يصادق على إنشاء سفارة لدولة الإمارات في تل أبيب في دولة إسرائيل".

وسبق أن صادقت الحكومة الإماراتية على اتفاق التطبيع مع "إسرائيل" في 19 تشرين الأول/أكتوبر 2020، وذلك بعد مصادقة الحكومة الإسرائيلية بالإجماع على الاتفاق معها.

وبعد إعلان المصادقة من جانب الإمارات، أعلنت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان لها أنه تمّ اليوم الأحد، "افتتاح سفارة إسرائيلية في أبو ظبي"، مشيرة إلى أن هذه السفارة ستعمل "على تعزيز العلاقات بين الطرفين".

وفي السياق ذاته، قالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن "الحكومة الإسرائيلية صادقت اليوم الأحد على تحويل اتفاق استئناف العلاقات الدبلوماسية مع المغرب، للتصويت عليه في الكنيست".

ونقل الإعلام الإسرائيلي عن وزير الخارجية غابي أشكينازي، قوله في جلسة الحكومة، إن "إسرائيل ستفتح مكتب علاقات دبلوماسية لها في الرباط، وقررت تعيين قائم بالأعمال حتى تحل مشاكل التعيينات"، بحسب أشكينازي.

ويأتي هذا الإعلان، بعدما أعلن الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب في 10 كانون الأول/ديسمبر 2020 عبر "تويتر" أنّ المغرب و"إسرائيل" توصلتا إلى اتفاق لتطبيع العلاقات، فيما قال الديوان الملكي المغربي إن "الولايات المتحدة ستفتح قنصلية في الصحراء الغربية في إطار الاتفاق مع إسرائيل".

  • المغرب و
    المغرب و"إسرائيل" سيبدأن استئناف علاقتهما الدبلوماسية بعد مصادقة الكنيست

وقال جاريد كوشنر كبير مستشاري البيت الأبيض وصهر ترامب آنذاك، إن "الطرفين سيقومان بإعادة فتح مكاتب الاتصال في الرباط وتل أبيب على الفور وبنية فتح سفارتين"، لافتاً إلى أن "الطرفين سيعززان التعاون الاقتصادي بين الشركات الإسرائيلية والمغربية".

وفيما شكر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الملك المغربي محمد السادس، على "قراره التاريخي" بالموافقة على تطبيع العلاقات مع "إسرائيل". أبلغ الديوان الملكي المغربي، أن الملك أبلغ ترامب "نيّة تسهيل الرحلات المباشرة للسائحين الإسرائيليين".

ويذكر أن المغرب هي الدولة الرابعة التي وقعت اتفاق تطبيع مع "إسرائيل"، بعد الإمارات والبحرين، ثم السودان.

مع الإشارة إلى أن وسائل إعلام إسرائيلية قالت اليوم الأحد إن مستشار الأمن القومي للولايات المتحدة الأميركية جيك سوليفان، قال إن الرئيس الأميركي جو بايدن "ملتزم بأمن إسرائيل وبمواصلة العمل معها من أجل التقدم باتفاقات التطبيع مع دول عربية".