البيت الأبيض: هدفنا منع إيران من الحصول على سلاح نووي

بعد إعلان الرئيس الأميركي جو بايدن، أنه لن يرفع العقوبات المفروضة على إيران "ما دامت لا تحترم التزاماتها في الملف النووي"، المتحدثة باسم البيت الأبيض تقول إن "إيران بعيدة عن الوفاء بالتزاماتها".

  • بايدن خلال لقاءه بقادة النقابات العمالية في البيت الأبيض 17 شباط 2021 (أ ف ب).
    بايدن خلال لقاءه بقادة النقابات العمالية في البيت الأبيض 17 شباط/فبراير 2021 (أ ف ب).

قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، اليوم الخميس، إن "إيران بعيدة عن الوفاء بالتزامات الاتفاق النووي"، وأضافت أن "هدفنا منع إيران من الحصول على سلاح نووي".

كلام ساكي جاء بعد  دعوة وزارة الخارجية الأميركية أمس الأربعاء إيران إلى "العدول عن الخطوات المتعلقة بوكالة الطاقة الذرية"، وقالت إن "مسار الدبلوماسية لا يزال مطروحاً مع إيران".

وفي إحاطة صحافية عبر الهاتف اليوم الخميس، قالت ساكي إن "الرئيس بايدن سيركز في قمة مجموعة الدول السبع الافتراضية على إعادة بناء الاقتصاد فضلاً عن التحدي الذي تمثله الصين وأزمة المناخ العالمية".

وكان البيت الأبيض أعلن في هذا السياق أن الرئيس جو بايدن سيشارك في قمة مجموعة الدول الصناعية السبع عن بُعد. ما يشير إلى أن إدارة بايدن ستتبع نهجاً مغايراً تجاه الجائحة مقارنة بإدارة الرئيس السابق دونالد ترامب. كما سيتناول الجهود المبذولة لإعادة بناء اقتصادات العالم وتعامل المجموعة مع الصين.

يذكر أن الرئيس الإيراني حسن روحاني كان قال الأربعاء في محادثات هاتفية  مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل هي الأولى بينه وبين أحد قادة الترويكا الأوروبية منذ استلام بايدن السلطة، إن "الدخول في ملفات جديدة خارج الاتفاق النووي غير ممكن، والسبيل الوحيد للحفاظ على الاتفاق النووي هو إلغاء العقوبات الأمريكية غير الانسانية".

وكان روحاني قال في وقت سابق من اليوم إن "الاتفاق النووي غير قابل للتغيير"، ولا يمكن أن تضاف إليه أي مادة أخرى".

كذلك أعربت إدارة بايدن في وقت سابق عن رغبتها بالعودة إلى الاتفاق، لكنها تطلب من إيران العودة إلى الالتزام الكامل به أولاً، فيما تطالب برفع العقوبات عنها أولاً للعودة إلى الالتزام بتعهداتها، وترفض أي دعوات لتوسيع نطاق الاتفاق.

وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدن في مقابلة بُثت الأحد على شبكة "سي.بي.إس نيوز"، أنه لن يرفع العقوبات المفروضة على إيران "ما دامت لا تحترم التزاماتها في الملف النووي".

اخترنا لك